*ال جابر يناقش مع محافظ البنك المركزي أهمية الوديعة السعـودية في تعـزيز الاقتصاد اليـمني*

217

 

صحيفة عدن الخبر – متابعات اخبارية

 

 

ناقش سفير المملكة العربية السعودية لدى اليمن المشرف على البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن محمد بن سعيد آل جابر خلال لقائه في مقر البرنامج بالرياض أمس محافظ البنك المركزي اليمني محافظ معياد وضع الاقتصاد و البنك المركزي اليمني و الدعم الذي تقدمه المملكة لليمن.

واستعراض اللقاء خطة البنك و سبل تحسين بيئة عمل قطاع الصرافة وبشفافية، بما يخدم الاقتصاد اليمني و يعزز من استقراره.

وأوضح السفير آل جابر في تصريح صحفي عقب اللقاء، أن المملكة دعمت البنك المركزي اليمني بـ 2.2 مليار دولار في 2018، إضافة إلى مليار دولار أمريكي تم إيداعه سابقاً، بهدف دعم الاقتصاد اليمني وتوفير الاعتمادات البنكية لشراء السلع الغذائية للشعب اليمني، مشيراً إلى أن المملكة لا زالت حتى اليوم تقوم بمنح الاعتمادات البنكية لاستيراد السلع الغذائية الأساسية وهي (القمح، الرز، السكر، حليب الأطفال وزيت الطعام) لدعم جميع اليمنيين دون استثناء، مبيناً أن الدعم السعودي وصل إلى أكثر من 805 مليون دولار أمريكي.

وأضاف آل جابر أن تأثير الوديعة السعودية على الاقتصاد اليمني انعكس على سعر الصرف للريال اليمني أمام الدولار الأمريكي، ما ساعد في استقرار الاقتصاد اليمني، و إيقاف تدهور العملة اليمنية.

واشاد آل جابر بحرص الحكومة اليمنية على الاستمرار في صرف مرتبات الموظفين.

وحث آل جابر في نهاية تصريحه، المنظمات الدولية والمجتمع الدولي على تقديم المساعدات المالية لليمن عبر البنك المركزي اليمني لما له الأثر على تعزيز قيمة الريال اليمني والمحافظة على استقرار الاقتصاد اليمن.

 

قد يعجبك ايضا