مؤسسةإصحاح لتصحيح المسار المجتمعي التنموي تنفذ مشروع مواد الماوئ الطارئ للنازحين ..

174

 

 

صحيفة عدن الخبر – خاص

خاص – هناء قائد

 

 

دشنت مؤسسةإصحاح لتصحيح المسارالمجتمعي التنموي تنفيذ مشروع مواد الماوئ الطارئ للنازحين الذي بدأ بتاريخ 9 إلى 15 أبريل من العام الجاري ,والذي ممول المشروع من منظمة
(DRC-HBF)
وبتنسيق كتلة الماوئ وإدارة المخيمات (UNCHR)
الذي لبئ المشروع تنفيذ مواد الماوئ الطارئ(مشروع الخيم) للنازحين القداماء ولاسيما حديثي النزوح من الحديده ,للاستجابة لاحتياجات النازحين وتلبية أقصى متطلبات الإيواء العاجل,في ضل الأوضاع المضطربه التي تعيشها البلاد,وتضيف رئيسةالمؤسسة السيده/عبير الميسري حديثها بأن المؤسسة وزعت بعد واقع مرير شاهدته لاأوضاع أسر وبشر مطحونه لاتملك فرش ولاماوئ ولاغذاء ولادواء وان فريق المؤسسة وزع المواد بعد مسح ميداني شامل ودقيق من شرق عدن إلى مغاربها للبحث عن تواجد النازحين وعن تلبية احتياجاتهم الطارئة الآنية والمتطلبات الاخرئ المستقبلية..

والذي استجابت مؤسسة إصحاح..بشكل عاجل وبتظافر المنظمات وتحت مظلة وتنسيق المفوضية لشؤون اللاجئين UNCHR
والذي تم التوزيع لمديرتي دارسعد والبريقه وتنشق منها اربع مناطق والتي تعتبر هذه المناطق تحت سقف التهميش و لم تصل إليها المنظمات.

والمناطق التي تم استهدافها وهي:(منطقة اللحوم الغربيه+ومزارع اللحوم الشرقيه+ومزارع البساتين+ومزارع قلوعة بئر احمد)حيث يتواجد النازحين في هذه المناطق بكثافة والذي لهم الاولويه لانهم مشردون حروبا” بحيث يعيشو في وضع انساني معدم ,والذي حاولت المؤسسة أن تغطي هذه الفجوة بتوزيع الخيم ليتخذوها ماوئ عيش تجنبا” لمتغلبات الاجواء والرياح المتفاوته كونهم مقبلين لشهر رمضان المبارك..
والذي نتمنى من المنظمات..

إن تنزل علئ أرض الواقع وتدخل مواقع و دهاليز المزارع والصحاري.وتستجيب للبشر المعدمه..لان الدعم والاستجابه دائما خارج محافظة عدن..واصبحت عدن مهمشة للمجتمع المضيف الاشد فقرا” والنازحين.

اتمنئ التدخل العاجل وبشكل سريع كوننا ونحن مقبلين علئ أشهر كريمه..

قد يعجبك ايضا