مؤسسة وجود الانسانية تقيم مناظرة مجتمعية بمديرية المنصورة ضمن مشروعها لتعزيز دور القيادات الشبابية في تنمية المجتمع

128

 

صحيفة عدن الخبر – خاص 

عدن \ دنيا حسين فرحان

 

 

ضمن مشروعها القائم على تعزيز دور القيادات الشبابية في تنمية المجتمعات المحلية أقامت مؤسسة وجود اليوم مناظرة لتقييم قضيتين تخص جاني النظافة والصرف الصحي بمركز الأطراف الصناعية بمديرية المنصورة بحضور عدد من الشخصيات من مؤسسة المياه وممثلين من المجلس المحلي بالمديرية.
وتم فيها مناقشة النتائج المترتبة على طفح المجاري وتراكم القمامة والأسباب التي أدت إلى وصولنا لهذه المرحلة واقتراحات بالقيام بعدد من الحلول من أجل التخلص من هذه المشاكل , وقام كل من الشباب المشارك بالمناظرة بطرح كل ما يخص هذه القضيتين ومن الجهة الأخرى قام الممثلين لمؤسسة المياه والصرف الصحي بالرد عليها في أجواء من التفاعل والمشاركة الفعالة.
*تقول آرام محمود مديرة مشروع تعزيز دور القيادات الشبابية في تنمية المجتمعات المحلية:

_ المشروع عبارة عن أربع مراحل المرحلة الأولى كانت عبارة عن تقيين احتياجات أولا تدريب مجموعة شباب من 3 مديريات صيرة المعلا وخور مكسر وتأهيلهم هذا كان قبل الحرب.
_ المرحلة الثانية تقييم الاحتياجات في مديريتي المنصورة والتواهي أيضا تدريب آخرين من نفس المديريتين بعد ذلك نفذوا مبادرتين لكل مديرية.
_ المرحلة الثالثة كانت في مديريات البريقة الشيخ عثمان دار سعد أيضا تدريب شباب ومواطنين من نفس هذه المديريات وتقييم الاحتياجات وبنفس هذه المرحلة أخترنا أفضل شابان قمنا بعمل تدريب أقوى لهم يطلق عليه تدريب bra الذي يعتبر قصة نجاح لمؤسستنا لأنه لم يدرب في محافظة عدن من قبل ينفذ فقط في المناطق النائية.
دربنا 16 شخص على هذه التقنية بالتعاون مع الصندوق الوطني للديمقراطية والصندوق الاجتماعي الذي مدنا بمدربين ل 8 المديريات لمدة شهر كامل.
جئنا للمرحلة الأخيرة من المشروع وهي مناقشة كل هذه القضايا والاحتياجات مع السلطة المحلية وقررنا أن نختار قضيتين نعتبرهما الأهم وننظم عمل مناظرات نطرح فيها عدد المشاكل الذي يعاني منها المواطنين مع السلطة المحلية.

*وتضيف خديجة حسين الأقور رئيسة جلسة المناظرة:

أقمنا هذه المناظرة لتقييم احتياجات ابناء مديرية المنصورة في قضيتين ضعف في خدمات صندوق النظافة والقضية الثانية انعدام الصيانة الدورية لشبكة الصرف الصحي , من خلال هذه المناظرة كان هناك فريقين , فريق موالي لهذه القضية من فئات شبابية وفريق معارض مكونين من السلطة المحلية من مدراء في مؤسسة المياه ومؤسسة النظافة والصرف الصحي , وكان هناك ممثل للمجلس المحلي للمنصورة لسماع صوت المواطنين للسلطات الأعلى.
ومكنت هذه المناظرة من جعل الشباب كحلقات الوصل بين المواطنين وبين السلطات والجهة المسؤولة عن هذه الاحتياجات وكان هناك تفاعل كبير في طرح الآراء والأفكار ومناقشتها وقد أبدى الشباب استعدادهم للقيام بحملة توعية للمواطنين ولأصحاب المحلات تخص جانب النظافة والمجاري من أجل معاونة السلطات على إيجاد حلول لما يحدث من مشاكل ومعالجتها تدريجيا.

*الجدير بالذكر أن مؤسسة جود أقامت عدد من المناظرات في مديريات صيرة والمعلا وخور مكسر والمنصورة في انتظار القيام بيها في مديريات الشيخ عثمان والبريقة ودار سعد خلال الأيام القادمة.

قد يعجبك ايضا