الشفاء العاجل للمناضل العميد الركن حسين يحيى صالح العمري

153

 

صحيفة عدن الخبر – خاص 

عدن/ خاص

 

 

أجرى الشخصية الوطنية المعروفة العميد الركن حسين يحي صالح العمري عملية جراحية أمس الثلاثاء تكللت بالنجاح بتوفيق من الله تعالى.

وقد أجريت له العملية وسط إحاطة أبنائه وأقاربه في إحدى مستشفيات العاصمة عدن.

ويعتبر المناضل العميد الركن حسين العمري من الشخصيات الوطنية التي خدمت الوطن في كل المراحل من خلال عمله في السلك العسكري.

كما أن له إسهامات مشرفة ومتعددة منذ الستينيات من القرن الماضي في مقاومة الاستعمار البريطاني، وفترة ما بعد الاستقلال.

ويُعرف عن العميد حسين يحيى صالح العمري حبه لوطنه الجنوب وردفان الإباء والشموخ التي انطلقت منها الشرارة الأولى لثورة الرابع عشر من أكتوبر المجيدة في العام 1963م.

ويعتبر واحداً من أبرز القادة العسكريين الذين تركوا بصمات واضحة المعالم في المؤسسة العسكرية في الجنوب كقائد عسكري محنك، له صولات وجولات في مختلف مراحل حياته العسكرية وما زالت عطاءاته متدفقة كواحد من أنزه القيادات العسكرية التي أخلصت في حبها وولائها لله أولا ثم للوطن وللقسم العسكري.

من جانبهم قام عدد من زملاء ورفاق درب المناضل والمقاوم الجنوبي العميد الركن حسين يحيى صالح العمري بزيارته إلى مشفاه الذي يتلقى فيه العلاج اللازم، حيث تمنوا له الشفاء العاجل وموفور الصحة والعافية، داعيين الله تعالى أن يُعينه على تجاوز وعكته الصحية بصبر المؤمن، حتى يسترجع عافيته في أقرب وقت ليعود إلى عائلته وأصدقائه ومحبيه كما عهدوه وكما كان، ويستعيد نشاطه المعهود.

قد يعجبك ايضا