صورة لم تنشر من قبل.. نيمار في غرفة ملابس ريال مدريد

164

 

 

صحيفة عدن الخبر – وكالات

 

كشفت حلقة جديدة من فيلم وثائقي عن حياة نجم كرة القدم نيمار، عن أحلام سابقة لفتى البرازيل المدلل، بحسب صحيفة “ماركا” الإسبانية.
فعندما كان يبلغ من العمر 13 عاما، سافر نيمار إلى العاصمة الإسبانية لإجراء تجارب مع ريال مدريد.

وقالت “ماركا” إنه شكّل جزءا من خطط فريق الشباب في موسم 2005-2006، الذي كان يضم حينها داني كارفاخال وبابلو سارابيا، وآخرين.

ويعرض الفيلم الوثائقي صورا لم تنشر من قبل لنيمار في مدريد، حيث جرى تصويره داخل وخارج ملعب “سانتياغو برنابيو”، وفي غرفة الملابس، في موقع مخصص لأربعة نجوم برازيليين، هم رونالدو وروبينيو وسيسينهو وخوليو بابتيستا.

ولم تتم صفقة الانتقال إلى مدريد في حينها، حيث رضخ نادي سانتوس البرازيلي إلى شروط والد نيمار الذي طلب شقة وعقدا طويل الأمد وتعويضا ماليا، مما أغرى العائلة بالعودة إلى الوطن.

وذكرت تقارير صحفية إسبانية أن نجم باريس سان جرمان الفرنسي، يفكر حاليا في ترك مدينة الأنوار والعودة مجددا لقلعة “كامب نو” حيث ناديه السابق برشلونة الإسباني.

ووفقا لصحيفة “سبورت” الكتالونية الموالية لبرشلونة، فإن نيمار يفكر جديا في مغادرة باريس هذا الصيف والعودة لبرشلونة، إذ أنه أخبر كلا من الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغاياني، لويس سواريز، زميليه السابقين في الفريق، بأنه يحاول العودة بشتى الطرق.

وأضافت الصحيفة أن المقربين من نيمار متفائلين بشكل ملحوظ بإمكانية ارتداء اللاعب قميص البلوغرانا مرة أخرى خلال الفترة المقبلة، نظرا لعدم توافر عامل الرغبة في الاستمرار بباريس.

وغادر لاعب سانتوس البرازيلي السابق صفوف الفريق الكتالوني خلال فترة الانتقالات الصيفية لموسم 2017، مقابل 222 مليون يورو دفعه النادي الباريسي للظفر بخدمات نجم الكرة البرازيلية، لكن يبدو أن أغلى لاعب كرة قدم في العالم قد ندم على قرار تركه “كامب نو”.

 

قد يعجبك ايضا