استياء واسع بين أبناء منطقة المصينعة , و مطالبه النخبة الشبوانية بالتدخل ومحاربة تلك الظاهرة

160

 

 

صحيفة عدن الخبر – خاص

شبوة – المصينعة /عزيز الأحمدي

 

 

شهدت أجواء منطقة المصينعة إطلاق كثير من الأعيرة النارية في الهواء بمناسبة الأعراس المقامة في أجزاء متفرقة من منطقة المصينعة في صمت مطبق من قبل قوات النخبة الشبوانية التي تسيطر بالكامل على منطقة المصينعة

لكن سرعان ما جاء استياء شعبي من قبل المواطنين بالمنطقة بعودة إطلاق النار في الهواء و الذي يزعج الآمنين و إلحاق بالضرر بهم من تساقط الرصاص بالقرب من منازلهم

عزيز محمد الأحمدي : طالب قيادة اللواء الثالث بقيادة العميد الركن / سالم حنتوش و أركان اللواء الرائد/ أحمد محسن السليماني و قائد قطاع المصينعة /حسين العري الشلواني بالتدخل و منع إطلاق النار في الهواء بمنطقة المصينعة التي اشتعلت سماها بالرصاص بعد عيد الفطر المبارك

فيما شكى الكثير من المواطنين بأن من يطلق النار في الهواء هم جنود يتبعون النخبة الشبوانية والذي زاد استياء المواطنين ، حيث يعلق المواطنين آمالهم بالجنود الذي جاءوا لحماية المواطن و المنطقة وليس بترويع الأهالي و الآمنين في منازلهم

حيث وصف المواطنين إطلاق النار في الهواء هي ظاهرة سلبية لا منفعة منها و قد يتحول العرس إلى مأتم نتيجة العبث بإطلاق الرصاص في الهواء دون أي مبالاة والتي قد تسقط على إنسان أو بهمية أو سيارة أو منزل

قد يعجبك ايضا