لحج #التركي يترأس اجتماعآ للجنة المناقصات و يفتتح المضاريف لأربعة مشاريع حيوية

146

 

 

صحيفة عدن الخبر – خاص 

لحج / فؤاد داؤود / خاص

 

 

ترأس صباح يومنا هذا الخميس اللواء الركن/ أحمد عبدالله تركي محافظ محافظة لحج – رئيس المجلس المحلي – رئيس اللواء 17 مشاه اجتماعآ موسعآ للجنة المناقصات و ذلك في القاعة الصغرى الكائنة في ديوان المحافظة بمبنى مكتب الصحة و السكان في عاصمة محافظة لحج الحوطة

و في هذا الإجتماع الذي حضره وكيل المحافظة الأستاذ/ أحمد سلام رئيس اللجنة و الأستاذ/ عبده جابر الضنبري السكرتير الخاص للمحافظ والأستاذ/ فضل حيدرة مدير عام مكتب المالية بلحج و كافة أعضاء لجنة المناقصات في المحافظة و المقاولين الذين قدموا عروضآ للعطاءات في المناقصات التي كرس هذا الإجتماع لفتح مضاريفها و هي :-

– مشروع إعادة بناء مبنى المحافظة ” المرحلة الثانية ”
– مشروع إعادة تأهيل سوق الخضار بمنطقة صبر مديرية تبن
– مشروع إعادة بناء سكن المحافظ بمنطقة صبر مديرية تبن محافظة لحج
– توريد أجهزة وأدوات مكتبية لمكتب التربية و التعليم في المحافظة

و أثناء هذا الإجتماع شدد الأخ/ محافظ محافظة لحج على ضرورة تحلي لجنة المناقصات بالشفافية و الوضوح مع كافة المقاولين دون استثناء أو تمييز و لا سيما في توزيع استمارات العروض و كذا الفحص الدقيق للعطاءات و مدى استيفائها للشروط من عدمه و إجراء الدراسات التلحليلية الدقيقة لكل العروض و العطاءات المقدمة و فحص السير الذاتية المرفقة للمقاولين و الشركات المتقدمة بعروض العطاءات لهذه المشاريع لمعرفة مدى كفاءاتها و نزاهتها و إخلاصها في العمل لاختيار العرض الأمثل و الأنسب و الأجدر في تنفيذ هذا المشروع أو ذاك بعيدآ عن المجاملة و الأهواء و بما يخدم الصالح العام للمحافظة و مواطنيها و بحيث لا تتعدى الدراسات و الموازنات المقترحة من اللجان المختصة و وفقآ للموازنات المتاحة لكل مشروع

هذا و قد سارت عملية فتح المضاريف بكل شفافية و سلاسة و يسر أمام مرأى و مسمع الجميع و في أجواء سادها الهدوء و البهجة المفعمة بالحيوية و النشاط و الإرتياح و الإطمئنان لمصداقية أداء اللجنة لعملها و مهنيته والذي أثلج صدور الحاضرين

و في السياق ذاته فقد تأجل فتح مضاريف مؤسسة المياه لحين تستكمل دراسة المشروع و تكلفته التقديرية و بحسب المتاح لإجراء المناقصة فيه بصورتها الصحيحة في غضون الثلاث أيام المقبلة إن شاء الله

تجدر الإشارة إلى أن لحج تشهد هذه الأيام نموآ مضطردآ في افتتاح العديد من المشاريع الخدمية و الأساسية التي ستحد و لو شيئآ فشيئآ من معاناة المواطنين

قد يعجبك ايضا