د.م علـي يحـيى الطفــي يكتب.. قبل الصدام.. امريكا واللئام

187

 

 

صحيفة عدن الخبر – كتابات حرة 

 

قبل الصدام.. امريكا واللئام

 

كلنا يسمع هذه الأيام عن حشود، و وعيد وتحذيرات وعتاد جديد يصل لجهات معينه.. والقلوب مشحونه و الخوف يكاد يصل للطفل الصغير قبل الكبير.
والكل يعلم علم اليقين، انه في حال لا سمح الله صار الصدام، فلن يبقي على هذه الارض مستفيد واحد من ابنائها بل هو العدو الحقيقي والازلي للامه والمسلمين.
يا أمة الإيمان افيقي من غفلتك.. فالامريكان يخططون ويدبرون المكايد كي يقع مالا يحمد عقباه. فالمنتصر سيضعف وسيسهل القضاء عليه بعد تحقيق الانتصار الكاذب.
لا حل لكم الا في وحدتكم ورص صفوفكم وتسامحكم و وضع اياديكم فوق ايادي بعض فيد واحده لن تنجح.
تقاربو قبل فوات الأوان. فهم قادمون كي يشعلو الفتيل. يدعمون الاخوان بقوة ويوهمونكم بانهم يدربون جيشكم، وهم قي الحقيقة يدعمون الكل كي يتقاتلو.. وفي النهاية سيقضون على المنتصر الوهمي بحجة داعش والقاعدة.. وهم من صنع داعش..
لا اطيل الحديث.. فالقادم قاتم.. الا اذا……
اخوكم د. م علي يحيى الطفي

قد يعجبك ايضا