أحمد رامـي العوذلـي يكتب .. (((الجنوب مش حق ابو احد)))

214

 

صحيفة عدن الخبر – كتابات حرة 

( الجنوب مش حق ابو احد )

 

 

كانت للجنوب دولة عريقة ولها تاريخ وبطولات ومن المستحيل طمس هويتها وتاريخها وهذا شيء لايختلف عليه اثنان ، حتى اعداء مشروع استعادة الدولة الجنوبية مهما يعلنون تجاهلهم وتهميشهم لتاريخ الدولة الجنوبية وهويتها إلا انهم في ذوات أنفسهم موقنين تماماً بثقل هذه الدولة والمتغيرات الكبيرة التي ستحدث بعد عودتها .

ما بين المستفيد والآ مستفيد من استعادة الدولة ضلت الأصوات تردد ولازالت تردد ومنذ بداية الأمر كانت الاصوات منقسمة الى فصيلين الفصيل الأول بكل عنجهية يقول (الوحدة أو الموت) والفصيل الثاني يقول (لاوحدة بعد اليوم) والغريب في الأمر ان الفصيل الأول لازال ثابت على مبدأة والفصيل الثاني تخالطت الأصوات فيه وتخافتت وأنسحبت منه العديد من الشخصيات البارزة التي كانت تنادي بأستعادة الدولة منذ عام ٢٠٠٧م وذلك بعد تولي المجلس الأنتقالي زمام الأمور واحتكارة للمشهد السياسي الجنوبي .

لا خلاف بأن المجلس الانتقالي الجنوبي يملك شعبية ولكنه بالمقابل خسر العديد من الكوادر المهمه ومن المواطنين بسياستة التي تعمدت على تهميش المناضلين والثورجين والمقاتلين الأشاوس لاسيما الذين برزوا في وقت الشدائد ، اعتمد الانتقالي على سياسة من ليس معي فهو ضدي ولم يسعى أبداً الى تقارب الأصوات ولم الشمل وتوحيد الصفوف بل أختلق لنفسه شخصيات وهمية وماحدث في آخر اجتماعات عيدروس الزبيدي مع قيادات المقاومة كان خير ذليل على سياسة التهميش والاقصاء فلم نرى أي قائد عسكري من الذين نعرفهم وتعرفهم الأرض الجنوبية لاسيما الذين قادوا لتحرير عدن والمندب وأبين …..الخ بل أنهم وزعوا عليهم صكوك الخيانة والعمالة والحزبية وأقاموا عليهم الحرب .

لن تستطيع أي قوى إنجاز أي شيء مالم تتوحد الصفوف وتُنزع المناطقية من أحشاءها فالجنوب ليس ملكاً لضالع لا ولا لأهل يافع أو أبين او اي منطقة بحد ذاتها فالجنوب ملكاً لجميع أبناءة ومن الجنون هو تخوين وتحريض و قتال من ينافسك على تمثيل القضية الجنوبية او من يخالفك في سياستك فلتكونوا متقبلين لآراء الآخرين ولتوحدوا الصفوف ولتسعوا للم الشمل ولتكونوا سادة أنفسكم بعيداً عن الوصايا والخضوع والركوع لتعبر سفينتنا الجنوبية بكل عز وشموخ وتصل بسلام إلى بر الأمان ..

ک_ احمد رامي العوذلي

قد يعجبك ايضا