رئيس الوزراء الإثيوبي يكشف تفاصيل محاولة الانقلاب وحقيقة ما حدث (فيديو)

156

 

صحيفة عدن الخبر – وكالات

 

أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد أن القوات تسيطر سيطرة كاملة على ولاية أمهرة بعد محاولة الانقلاب.
وحسب “رويترز” أكد رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد أن الأوضاع في ولاية أمهرة أصبحت تحت السيطرة الكاملة للقوات الحكومية، بعد محاولات انقلاب وقعت أمس السبت، أسفرت عن مقتل عدد من المسؤولين، بينهم رئيس الولاية ورئيس أركان الجيش.

وذكر بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء أنه “في ساعة مبكرة من مساء أمس السبت وقعت محاولة انقلاب مخططة للإطاحة بالقيادة التنفيذية لولاية أمهرة، وخلال الهجوم، أصيب رئيس الولاية أمباتشو مكونن ومستشاره إزيز واسساي خلال تبادل لإطلاق النيران، وتوفيا إثر إصابتهما”.
وأضاف البيان “ارتباطا بمحاولة الانقلاب قٌتل رئيس أركان الجيش سيري ميكونن والجنرال المتقاعد غيزاي ابيرا في مقر إقامة رئيس الأركان”، وأوضح البيان “إن حارس رئيس الأركان هو من ارتكب هذا الهجوم القاتل”.
كما أوضح البيان أن “جنرال سابق في الجيش يدعي اسامنيو تساجا هو من يقف وراء هذه الهجمات، بمساعدة أشخاص آخرين”، مشيرا إلى أنه “تم إلقاء القبض على العديد من الأشخاص الذين تورطوا في هذه الهجمات”.
وأكد البيان أن “الأوضاع في أمهرة الآن تحت السيطرة الكاملة للقوات الحكومية”.
وحسب “رويترز” ذكر التلفزيون الإثيوبي اليوم الأحد أن رئيس أركان الجيش الجنرال سيري مكونن وثلاثة على الأقل من كبار المسؤولين قتلوا خلال محاولة جنرال بالجيش الاستيلاء على السلطة في ولاية أمهرة بشمال البلاد.
وأفادت وسائل إعلام رسمية بأن رئيس الولاية أمباتشو مكونن ومستشاره قتلا. وأضافت أن الجنرال أسامنيو تسيجي رئيس جهاز الأمن بالولاية هو مدبر محاولة الانقلاب.

 

 

قد يعجبك ايضا