إقرار واعادة اشهار وثيقة ضوابط لمنع اطلاق النار العشوائي في مديرية رصد

133

 

صحيفة عدن الخبر – خاص

يافع رصد القارة
احمد صالح العُمري

 

 

عُقد في يومنا هذا السبت الموافق 22يونيو 2019م. اجتماع للسلطة المحلية والمجلس الانتقالي رصد والحزام الأمني قطاع يافع القارة م/ رصد تحت رعاية قايد القطاع القائد أكرم الحنشي والامين العام للسلطة المحلية الشيخ عادل سبعة وبحضور رئيس المجلس الانتقالي احمد عوض السعدي وعدد من المشائخ والشخصيات الاجتماعية ورجال الدين وعدد من رجال القانون والقيادات العسكرية والأمنية والإعلاميين في مديرية رصد محافظة ابين .. تم إقرار واعادة اشهار وثيقة ضوابط لمنع اطلاق النار العشوائي التي شارك في صياغتها نخبة من المشائخ والشخصيات الاجتماعية ورجال القانون والمقدمة إلى الاجتماع من قبل منسق الحملة المجتمعية لمنع اطلاق النار العشوائي الأستاذ فهد حنش عبدالله.

،،،نص الوثيقة،،،
بسم الله الرحمن الرحيم
خلال اجتماع للسلطة المحلية والمجلس الانتقالي رصد والحزام الأمني قطاع يافع القارة م/ رصد تحت رعاية قايد القطاع القائد أكرم الحنشي والامين العام للسلطة المحلية الشيخ عادل سبعة وبحضور رئيس المجلس الانتقالي احمد عوض السعدي وعدد من المشائخ والشخصيات الاجتماعية ورجال الدين وعدد من رجال القانون والقيادات العسكرية والأمنية والإعلاميين في مديرية رصد محافظة ابين .. تم إقرار واعادة اشهار وثيقة ضوابط لمنع اطلاق النار العشوائي التي شارك في صياغتها نخبة من المشائخ والشخصيات الاجتماعية ورجال القانون والمقدمة إلى الاجتماع من قبل منسق الحملة المجتمعية لمنع اطلاق النار العشوائي الأستاذ فهد حنش عبدالله وخلال اللقاء تم استعراض التطورات الاخيرة التي حدثت في بعض المناطق ونتج اضرار في المساكن والمواشي بفعل تهور بعضا من العسكريين الذين يأتون من الجبهات والوحدات العسكرية التابعة للمنطقة العسكرية الرابعة ، وما يحصل أيضا من قبل المواطنين في المناسبات كالمواليد والزواج والأعياد والتراحيب بالمغتربين والضيوف ، وقد تم الاتفاق على الوقوف من قبل الجميع ضد هذه الظاهرة الدخيلة على مجتمعنا بالضرب العشوائي في الهواء التي تتنافى مع عاداتنا وتقاليدنا الذي توارثناها (ضرب النصع) وتعلم الرماية ، وتم تكليف الأجهزة الأمنية بتنفيذ وثيقة الضوابط كما تم تكليف المشائخ والشخصيات الاجتماعية وأعضاء وقيادات المجلس الانتقالي في المناطق والقرى عن الإبلاغ المباشر عن اي انتهاك تم الاتفاق عليه.

وثيقة ضوابط لمنع اطلاق النار العشوائي قال تعالى :﴿ وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ ﴾ وقال نبينا محمد صلى الله عليه وسلم: ( من رأى منكم منكراً فليغيره بيده فإن لم يستطع فبلسانه فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان ). نظراً لما تقتضية المصلحة العامة فقد تداعى ممثلو السلطة المحلية ومشائخ وشخصيات إجتماعية ونشطاء سياسيين وحقوقيين ومثقفين من جميع مناطق مديرية يافع رصد لوضع ضوابط رادعة لمحاربة ظاهرة إطلاق النار العشوائي في كل المناسبات والأفراح حفاظا على أرواح الناس من الرصاص الراجع والطائش الذي نتج عنه اغلاق السكينة العامة والكثير من الإصابات وقتل عدد من الأبرياء وتحاشيا لوقوع المزيد من الضحايا والاضرار تم وضع هذه الوثيقة الملزمة لجميع المواطنين الساكنين في الإطار الجغرافي والمكاني لمديرية يافع رصد والمناطق المجاورة لها.

الضوابط والاجراءات

اولاً يمنع منعاً باتاً أطلاق الأعيرة النارية العشوائية في اي مناسبة كانت ومن اي سلاح ويدخل ضمن تصنيف الاطلاق العشوائي الافعال الاتية
1- اطلاق النار في الهواء سواء رشاً او ادراكاً .
2- اطلاق النار ليلاً.
3- اطلاق النار رشاً ولو كان الى مكان معلوم ومحدد.
4- اطلاق النار على هدف يطل على مكان آخر وهو ما يسمى (الطفف).
5- اطلاق النار من على السيارات المتحركة.

ثانياً : كل من ارتكب فعل من الافعال المذكورة آنفاً يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن اسبوع او بالغرامة المالية بما لا يقل عن 200000 ريال ولا تزيد عن 500000 ريال او العقوبتين معاً ، ويتم تقدير العقوبة من قبل الأجهزة الامنية بحسب نوع المخالفة وخطورتها.
ثالثاً: اذا تم اطلاق النار العشوائي في اي مناسبة
يتحمل صاحب المناسبة مسؤولية اطلاق النار في مناسبته من قبيل الاصناف المحددة اعلاه اذا لم يشعر الحاضرين والضيوف بالمنع ولم يبذل جهد في منعهم ، او تستر عمن اطلق النار .. فان قام بما عليه فمطلق النار هو المسؤول ومحل العقاب.
رابعاً: اذا كان مطلق النار ناقص الاهلية القانونية فان وليه يتحمل ماتقرر انفاً.
خامساً : اذا نتج عن اطلاق النار اي أضرار مادية أو بشرية او معنوية فان العقوبة المذكورة بالفقرة ثانياً لا تعفي مطلق النار من المسؤولية الجنائية وما يرتبط بها من مسؤولية مدنية وفقا للشرع والقانون.
سادساً: اذا اعفى من لحق به الضرر المادي او المعنوي عن مطلق النار فان ذلك لا يعفيه من العقوبة المذكورة سلفاً.
سابعاً: يمكن الضرب على أهداف محددة ( انصاع ) بشرط ان تكون الاهداف في مكان محدد وآمن.
ثامناً: تتولى الأجهزة الأمنية والسلطة المحلية وقيادة المجلس الانتقالي في المديرية تنفيذ هذه الإجراءات بصورة فورية بالتنسيق مع عضو المجلس المحلي ومشايخ والشخصيات الاجتماعية في المنطقة التي وقع فيها الفعل.
تاسعاً: يتم توريد كل الغرامات بواسطة الاجهزة الأمنية وبسندات خاصة الى إيرادات السلطة المحلية
عاشراً: تقع على عاتق رجال الدين وخطباء المساجد مسؤولية كبيرة في التوعية المجتمعية من مخاطر الظواهر السلبية على المجتمع والسكينة العامة انطلاقاً من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
إحدى عشر: لتنفيذ هذا الاتفاق يتطلب تعاون الجميع من اعضاء السلطة المحلية، وقيادات واعضاء المجلس الانتقالي، والمشايخ ، والشخصيات الاجتماعية وآمة المساجد ، والمواطنين كلاً في منطقته بالإبلاغ عن اي مخالفة ، والضغط على كل المخالفين للالتزام بهذه الوثيقة وتطبيقها.
اخيراً : يتم نشر هذه الوثيقة بمواقع التواصل الاجتماعي في الاماكن العامة من قبل النشطاء والمهتمين لضمان ايصالها للجميع.

والله الموفق

صادر عن الاجتماع المشترك للسلطة المحلية وقطاع الحزام الامني يافع القارة والمجلس الانتقالي وعددا من المشائخ والشخصيات الاجتماعية والدينية في مديرية يافع رصد المنعقد في تاريخ 22/6/2019م

 

قد يعجبك ايضا