جمال حسن الحجــري يكتب .. انقذوا مهمشي ابين..

181

 

صحيفة عدن الخبر – مقالات 

 

انقذوا مهمشي ابين..

يكتبه/جمال حسن الحجري

 

 

اقرت السلطة المحلية والامنية في مديرية لودر بمحافظة ابين
تهجير عشرات الاسر من فئة المهمشين واجبارهم من مغادرة منازلهم ،تاتي هذه الخطوة اللاانسانية في ظل صمت وغياب دور منظمات المجتمع المدني ،ومنظمات التي تدعي الدفاع عن حقوق الانسان .

صحيح ان المهمشين (السود)في محافظة ابين يعيشون واقعاً استثنائياً بكل المقاييس ووضعاً انسانياً صعباً وحرمان شديد لابسط مقومات الحياة الاساسية وهذا كله لم يعفيهم من ان يقاسون مرارة السحق من الجهات الرسمية وبقرار رسمي خال من قيم الاخوة والانسانية وحقوق المواطنة المتساويه ،لكن شبح التمييز العنصري الرسمي ضاعف من حجم معاناة الاسر المهمشة في المجتمع .

كنا نامل من السلطة المحلية بمديرية لودر بمحافظة ابين بان توزع حسن الرعاية لكل رعاياها وان تضع الحلول الناجعة التي تسهم بمعالجات المشكلات الاجتماعية والاشكالات القائمة بما فيها معالجة وضع الاسر المهمشة وارضائهم بحلول انسانية عادلة لكن لجوء السلطة المحلية والامنية الى استخدام العنف والقوة واجبار المهمشين من مغادرة منازلهم وابرروا جريمتهم البشعة بحق المواطنين بان المهمشين هم من باشروا الاجهزه الامنيه بالاعتداء هذا ماورد على لسان مدير عام مديرية لودر الشيخ/عوض علي النخعي بتصريح رصده موقع “الايام ” اذا لم يكتف المدير العام بما قام به وزبانيته من انتهكاكات صارخة بحق العزل من فئة “المهمشين”بل تعدا الامر الى تلفيق تهم باطلة عارية من الصحة تهدف وهي نفس المحاولة للهروب من قضية انسانية يتوجب على الجميع التفاعل مع معطياتها ووضع تصور لحلول مناسبة والسلطة المحلية بمديرية لودر بمحافظة ابين تتحمل مسؤليتها القانونية ،والانسانية ،والاخلاقية بما حدث للمهمشين من حالة اعتداء صارخ يتنافى مع مبادىء وقيم ومعايير الحماية القانونية للمواطنين واعادة منازلهم التي تم البسط عليها بقوة السلاح وبقرار رسمي بشع

قد يعجبك ايضا