قصف مدفعي عنيف على مواقع العمالقة ومنازل المواطنين في حيس جنوب الحديدة

150

 

 

صحيفة عدن الخبر – خاص

المركز الإعلامي لألوية العمالقة

 

 

تتواصل عمليات الإستهداف والقصف المدفعي العنيف الذي تشنه مليشيات الحوثي الإرهابية والمدعومة من إيران على مواقع قوات ألوية العمالقة والأحياء السكنية في مختلف مناطق ومحاور محافظة الحديدة غربي اليمن .

حيث شنت المليشيات قصفاً عنيف ظهر يومنا هذا على مواقع تتمركز فيها قوات ألوية العمالقة في مديرية حيس جنوبي محافظة الحديدة ، مستخدمة القذائف المدفعية الثقيلة ومختلف أنواع الأسلحة الرشاشة الثقيلة والمتوسطة .

وأشار مصدر عسكري ميداني بأن المليشيات استخدمت خلال عمليات القصف قذائف مدفعية الهاون من عيار 120 وقذائف المدفعية من عيار 82 ، كما قصفت مواقع أخرى بقذائف مدفعية الهاوزر وقذائف B10 وبالقذائف الصاروخية منذ ساعات الصباح واشتد القصف في ساعات الظهيرة ليومنا هذا الخميس .

ونفذت المليشيات عمليات قنص واستهداف على الأحياء السكنية في مدينة حيس بالأسلحة القناصة والرشاشة الثقيلة من عيار م.ط 23 والأسلحة المتوسطة من عيار 14.5 ومن عيار 12.7 وبسلاح البرجنيف وسلاح البيكا بشكل مكثف وعنيف .

كما حاولت مجاميع من مليشيات الحوثي التقدم من مناطق قريبة في مديرية الجراحي نحو مواقع العمالقة في حيس في أكثر من مرة ، وباءت جميعها بالفشل نظراً لتمكن مقاتلي العمالقة من رصد العناصر الحوثية التي حاولت تنفيذ عمليات التسلل والتصدي لها بكل قوة وحزم .

ونالت الأحياء السكنية في مدينة حيس جنوبي الحديدة نصيباً هو الأكبر من عمليات القصف والإستهداف الحوثي الممنهج منذ بدء الهدنة الأممية وتوقيع إتفاقية السويد التي تقضي بوقف إطلاق النار والعمليات العسكرية في الحديدة ، وهو ما لم تلتزم مليشيات الحوثي بتنفيذ بنوده .

 

قد يعجبك ايضا