تحطم طائرة أنتونوف-24 روسية أثناء هبوطها شرقي سيبيريا

198

 

صحيفة عدن الخبر – وكالات

 

خرجت طائرة ركاب صغيرة عن مدرجها في شرق سيبيريا بروسيا الخميس، مما أدى إلى مقتل طيار وفني وإصابة عشرات الركاب.

وقالت أبرز لجنة تحقيق روسية في بيان إن طائرة من طراز “أنتونوف-24” تحطمت وهي تهبط، وخرجت من المدرج في بلدة نيجينيغارسك بعد عطل في المحرك.

وبعد خروج الطائرة من المدرج، اصطدمت الطائرةبمبنى واندلعت فيها النيران، وأظهرت صور من الموقع الطائرة ملقاة على بطنها ومقدمتها محطمة، حسب ما أشارت وكالة “أسوشيتد برس

وقال مسؤولون إن اثنين من أفراد الطاقم نجيا، بينما توفي طيار لديه 34 عاما من الخبرة، وفني الرحلة في الموقع.

وقال أليكسي فيشيف، المتحدث باسم الحاكم المحلي، إن أكثر من 30 شخصا أصيبوا بجروح، ونقل 9 منهم إلى المستشفيات مصابين بحروق شديدة وإصابات أخرى.

أطلق المحققون تحقيقا في خرق إجراءات السلامة على متن الطائرة أنتونوف-24، وهي الدعامة الأساسية للطيران الروسي، وقالوا إنه من السابق للأوان للغاية تحديد سبب الهبوط المميت.

 

 

قد يعجبك ايضا