العقيد الجريح عادل العزاني أبوبيان .. أؤيد موقف حيدان وطريقة معالجته للاشكالية وهي الطريقة الصح والذي تخدم الشهداء والجرحى وتخدم الصالح العام ..

163

 

 

صحيفة عدن الخبر – خاص

 

 

العقيد عادل العزاني أبوبيان الجريح والناشط الحقوقي في شؤون الشهداء والجرحى في البداية احب ان اوجه له تحية شكر وتقدير بالرغم من عدم معرفتي القوية به الا عن طريق منشوراته الخاصة بحقوق الشهداء والجرحى وخاصة بعد الخلاف بين النوبة واللجنة العسكرية ممثلة باللواء العقيلي و العميد حيدان .. وعندما اشتد هجوم الوكيل النوبة ودعى الى الوقفة الاحتجاجية امام معاشيق، هنا فضل أبوبيان التوقف عن دعم الوقفة الاحتجاجية الذي دعى اليها الوكيل النوبة وكان موقفه مشرف بالرغم علاقته الحميمة مع الوكيل النوبة ، الا انه فضل ان يحتفظ بأخلاقه ومبادئه وقلمه واحترامه لنفسه وحدد موقفه قال “انا مع حقوق الشهداء والجرحى ولكن لست مع الوقفة الاحتجاجية امام معاشيق” موقف شجاع ويشكر عليه ويدل على ادراكه الكبير فهو رجل نظام ودولة ..

وبعد لقاء رئيس هيئة الاركان العامة بالعميد حيدان والوكيل النوبة ومندوبي مكاتب الشهداء والجرحى في لحج / ابين والضالع والغاء الوقفة الإحتجاجية..

التقيت به وسألته ماهو تقييمك لموقف حيدان والنوبة
قال لي: أؤيد موقف حيدان وطريقة معالجته للاشكالية وهي الطريقة الصح والذي تخدم الشهداء والجرحى وتخدم الصالح العام ..

هذا هو العقيد الجريح عادل العزاني ابوبيان بالرغم من جرحه الذي لم يشفى منه بعد الا انه فضل عدم الجري وراء مصالح خاصه على حساب مصالح الشهداء والجرحى وعلى حساب الوطن ،،

على القيادة السياسية والعسكرية الاستفاذة من هولاء الابطال فهم الكادر الصح الذي يعتمد عليهم ويستفاد من خبراتهم ..

وللحديث بقية ..

فالموضوع لم ينتهي والملف لم يغلق ولازال اسر الشهداء والجرحى يعانون وبحسب متابعتي انه حتى كتابة هذا المقال 29 يونيو 2019 لم يجلس النوبة ومندوبيه مع اللجنة العسكرية لفحص ملفات الشهداء الذي كان من المقرر العمل بفحص ملفات الشهداء ابتداءا من تاريخ 25 يونيو 2019 ..!!

وللعلم نفس الاتفاق تم العام السابق 2018 ونفس الشهر تقريبا ولم يلتزم به النوبه .!!

المهم حولوا الراوتب لمالية وزارة الدفاع وعيشوا ..

لا تنسوا للحديث بقية ..

عبدالناصر ابن مختار

 

قد يعجبك ايضا