أبطال #الجيش و #الحزام و #المقاومة تشدد الخناق على معاقل #المليشيات بـ #الضالع

67

صحيفة عدن الخبر-متابعات

 

انتصارات كبيرة وعظيمة يحققها ابطال الجيش وقوات الحزام الأمني و عمالقة و مقاومة الجنوب بعد ساعات من المعارك البطولية والتاريخية لوحدات وطلائع من قوات الجيش والأمن والمقاومة التي أبت إلا أن تشارك في معركة يحكي عنها التاريخ مستقبلا استمرت لساعات انطلقت شرارتها في ساعة الصفر من منتصف الليل حتى ساعات الفجر

حيث شارك فيها وحدات من اللواء الأول صاعقة واللواء الخامس صاعقة واللواء ٨٣ مدفعية واللواء الرابع احتياط واللواء ٣٠ مدرع و ٨٢ مشاة ودعم واسناد ابطال الثغور والمتارس من سلاح المدفعية والصواريخ من اللواء ٣٣ مدرع وصقور الحزام والعمالقة الذي تعتبر ذروة و سنام المقاومة الجنوبية وباسناد مباشر من قبل طيران التحالف العربي الذي كان له دورا كبيرا في في تدمير أكبر تجمع وثكنه و آليات عسكرية تابعة للمليشيات حيث شوهدت اللهب واعمده الدخان ترتفع في السماء حتى ساعات الصباح ، رافقتها انكسارات و هزائم وانسحابات وانهيارات وسقوط عشرات القتلى والجرحى وتدمير آليات مختلفة للمليشيات الحوثية على مختلف المحاور والمناطق التي حاولت المليشيات التسلل منها وعبرها في الوعرة والباطن باتجاه شخب وباتجاه القفلة وباب غلق والريبي والزبيريات شمال وغرب قعطبة شمال الضالع التي استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة بالإضافة إلى تدخل مباشر من سلاح المدفعية من جهة وطيران التحالف العربي من جهة أخرى .

 

وذكر مصدر عسكري رسمي للفريق الإعلامي المرافق والمتابع لسير العمليات العسكرية في جبهات الشرف والبطولة في مريس وقعطبة وحجر والازارق أن محاولات التسلل بائة بالهزائم و الانكسارات والخسائر المادية والمعنوية والبشرية سقط خلالها اكثر من ١٥ قتيلا واكثر من ٢٠ جريحا وتدمير ثلاثة اطقم بكامل عدتها و عتادها وتدمير مدفع ٢٣ مم وثلاثة رشاشات وتدمير ثكنات عسكرية واستهداف تجمعات للمليشيات في الفاخر وسليم والزبيريات وعويش و احتدمت رقعتها لتتوسع شقا نحو باتجاه باب غلق زالقفلة وشخب وشمال منطقة الريبي في عمليات نوعية خاضها ابطال الجيش وقوات الحزام الأمني والمقاومة الجنوبية ، وذكر شهود عيان عن حدوث حرائق واشتعال النيران في الآليات والأسلحة من مناطق بعيدة في عمليات هي الأولى من حيث التخطيط والاعداد في حال الرد على أي هجوم معاكس كان أو مباغت ،

وتأتي هذه الانتصارات لابطال المقاومة الجنوبية والحزام والجيش بعد محاولات مستميتة للمليشيات الحوثية الفارسية المجوسية الإرهابية المدعومة إيرانيا في محاولة استعادة المواقع والمناطق التي خسرتها خلال اليومين الماضيين التي بسقوطها أدت إلى انهيارات كبيرة في صفوفها نتيجة المقاومة العنيفة ووفق خطة عسكرية محكمة أدت إلى إبادة التجمعات و كسرها و هزيمتها و دحرها الى ما ورى مواقعها السابقة تاركين مشاهد مروعة للقتلاهم في كافة المحاور في التلال والوديان .

 

الفريق الإعلامي
مكتب إعلام محافظة _الضالع

قد يعجبك ايضا