ذكـرى المصفـري الصبيحـي تكـتب.. عاجل .. فقط الى اهلنا ابناء عدن ..

194

 

 

صحيفة عدن الخبر – مقالات

عاجل …
فقط الى اهلنا ابناء عدن ..

 

 

استدعت السعودية جميع المتقاتلين و المتصارعين تاريخيا من اجل السيطرة على مدينتنا عدن …هذة المفاوضات يستآثر بها فقط من دمروا مدينتنا وحولوها من مدينة النور الى حظيرة اغنام مند الاستقلال الى يومنا هذا …جميع المتصارعين تاريخيا طغمة و زمرة سيتجهون الى الرياض في الايام او الساعات المقبلة ! و يجتمعون حول طاولة واحدة … و يتفاوضون حول من سيقود الجنوب عبر مدينتنا عدن … و كآن عدن ارث تركة اجدادهم و ملك خاص بهم وحدهم …و كآن عدن لا ناس ولا اهل لها خالية من سكانها الاصليين … و كلنا يعلم ان هولاء جميعا حلوا فيها بآمر من الاستعمار و تاريخهم فيها مند 80 سنة مستوطنون و ظالمون ، هم لا يمثلون عدن و لا مدينة عدن التي سكنها اجدادنا مند الاف السنين و جزرنا و قرانا شاهدة على ذلك و لكن سياسة الاستعمار البريطاني هي التي اتت بهم و جعلة منهم كابوس خانق على رقاب اهل عدن الذين هجر الكثير منهم بالقوة و عبر الترهيب و سلبت منازلهم و حياتهم مند اكثر من خمسين سنة بسبب العقاب الجماعي لبريطانيا تجاه عدن و اهلها الذين شجعوا بغباء استقلال الجنوب لمدينتهم وكانت هذة اللعنة التي قضت على عدن ومستقبلها ….
ان المفوضين لحضور المفاوضات في الرياض لا يمثلون عدن بل يمثلون قراهم المتخلفة و المتآخرة و يمثلون الاجنحة المتصارعة تاريخيا في الجنوب حول مدينة عدن و خيرات عدن … وان وجود هولاء و مند الاستقلال في عدن كما تعلمون لم يضيف لعدن غير الدمار والخراب و السقوط في مستنقع العنف و المدابح و التخلف والمخدرات و جرائم الاغتيالات و السجون و المعتقلات عبر سياسة ارهاب الناس و تهجير ابناء عدن و السطوا على بيوتهم واراضيهم و حرمانهم من المناصب و لذلك نجد العدني قد وجد ظالته في التقدير و الحياة بكرامة خارج الوطن … ان العدني كان و مايزال ليومنا هذا صاحب الأرض المنبوذ فيها ، و غريب فوق ترابه و مهان و مذلول ولا قيمة له تذكر وعندما يطالب بحقه في مدينته يآتيه الجواب من المستوطنين الجنوبيين و يقال له من هم ابناء عدن و قد يرد سفيه اخر انتم صومال و هنود و سكان 48 …. وهنا اود ان ارد على السفهاء واقول لهم ياابناء الكهوف والقرى الخاوية على عروشها ابناء عدن هم من شيدوا صهاريج عدن و قلعة صيرة و قلاع الغدير و صهريج الخيسة و قلاعها واما انتم فقد شيدتوا مقابر جماعية و ضريح للشهداء الذين دفعتم بهم للموت في قتالكم للسيطرة في عدن وتاريخكم ملوث بالدماء والمكر والخيانات والعمالة فلا وجه للمقارنة بينكم وبين اهل عدن و تاريخ عدن …لقد منعتم عن عدن خلال اكثر من خمسون سنة المستقبل و اصبحت اسيرة صراعهم وارهابكم و دماركم و تخلفكم و ضاعت عدن و اهلها بين زحام هذا الصراع العقيم تارة بين الجنوبيين انفسهم وتارة بين اليمنيين بعضهم بعضا ، ومايزال الصراع مستمر والتجاهل لابناء عدن ايضا مستمر دون و جه حق .. وللأسف هناك بعض من يدعون باطلا انهم عدنيين والمنقسمين بين هذا الطرف و ذاك ساعدوا في وقوع الظلم على عدن ، فهولاء مرضى يمثلون انفسهم و مصالحهم الخاصة واطماعهم الخاصة، واكثرهم في الحقيقة ليسوا من عدن وانما هم من خارجها ، هم مجرد غطاء هش و هين يساعدون المجرمين في عدن لإعطائهم صفة قانونية في السيطرة على عدن ، وقد انقسموا بينهم البين وهولاء ياسادة لا يمثلون ابناء عدن لا من بعيد ولا من قريب ، مجرد أرجوزات تتحرك كخيوط عنكبوت هشة عبر الايادي الجنوبية المتصارعة في كل المراحل السياسية في عدن ..
لقد حرم ابناء عدن في كل المراحل السياسية للجنوب من حق المشاركة في صنع القرار و قيادة عدن بفعل فاعل و تصميم من جميع الجنوبيين…. و عندما أتيحت ذات يوم الفرصة لآحدهم في قيادة عدن ممثلة بالشهيد محافظ عدن و ابن عدن البار محمد جعفر سعد يرحمه الله فقد جن جنون الجميع في الجنوب و سلطوا عليه دواعشهم و احرقوه بدم بارد ظلما و عدوانا ، و بقتله فقد قتلوا فينا حلم عدن في الحياة و لو لمرة واحدة ، فحرم الله عليهم السكينة فيها و جعلهم يقتلون بعضهم بعضا …لقد شارك الجميع في هذة الجريمة وصمت الجميع عنها و غضوا الطرف ، بذليل عدم التعاطي معها و كشف المتسببين فيها ، وتوزع دم ابن عدن بين قبائل الموت و الظلم والظلام في الجنوب ، وهذا الحادث الاجرامي قد تبرئ و تنكر له الجميع ولم يعطى له ادنى اهتمام و لو من باب الإنسانية و ليس الدين فالدين قد مات في قلوبهم … و كآن دم العدني رخيص جدا في نظر هولاء القتلة و المجرمين ، وحتى من كانت تسمي نفسها الشرعية قد تجاهلت الامر وكذلك المجلس الانتقالي وكل الأحزاب الجبانة ، وإلى الان لم يتم الكشف عن القتلة وعن كل جرائم عدن التي ارتكبت بفعل فاعل و كان الصمت هو الجواب كما يريد مخرج هذا العمل الاجرامي …
ان ابناء عدن لن يسكتوا بعد الان عن تجاهلهم و استبعادهم من كل المشاهد ومن كل الادوار في التواجد في كل المفاوضات التي تمثل مصير ومستقبل مدينتهم … فاليوم لم يعد يشبه الامس ، و العدني اليوم لم يعد ذلك العدني في الامس فقد تعلمنا من مصائبكم الكثير والكثير و هرمنا من كل الاحداث و كبرنا قبل الاوان و نفهم الان ماذا تريدون من مدينتنا التي تحكم عبر افراد من خارج محيطها وعبر أدمغة مريضة و متخلفة لا تجيد الا لغة الصراع والاقتال و الدمار و التآخير ولا علاقة لها بالحاضر ولا المستقبل ولا بالعالم المتحضر …نحن بوجودكم و بصراعكم المستميث على عدن نسقط كل يوما من مستنقع الى اخر فقدنا الامل في حياة كريمة تشبه حياة البشر الاسوياء ..نحن اليوم اكثر ادراك و تفهم بما يحدث حولنا ولماذا يحدث و ماذا تخططون له ايها المتصارعين واي تجاهل لآبناء عدن لن يمر مرور الكرام .
لذلك ادعوا جميع العدنيين من النخبة العدنية الاصيلة في الداخل والخارج ومن الكوادر المؤثرة في العمل السياسي في تقديم شكوى عاجلة لمجلس الامن والى المسؤول الأممي الاول عن ملف اليمن مستر جريفيث والطلب منه وبشكل مستعجل ادراج ابناء عدن في كل المفاوضات التي ستنعقد الان في الرياض او في اي محفل اخر و يجري الان الاعداد و السعي لها بين الجنوبيين فقط دون اهل عدن و هذة اهانة و ظلم لنا و استبعادنا بشكل مستفز عن قيادة مدينتنا المسلوبة من اهلها ، والتي يتداولها حكمها فقط الجنوبيين مند الاستقلال وبعض الشماليين المتصارعين معهم حولها والكل مستعد الان في التجهيز لصراع قادم و مدابح قادمة لآجل السيطرة والاستيلاء على مقاليد الحكم للوطن عبر عدن والكل يسعى للسلطة والحكم ولو عبر الدماء ….!!!
ان ارض عدن الطيبة و الانسان العدني المغلوب على امره و المسلوبة منه مدينته والمغيب في كل المراحل السياسية هو فقط عليه ان يدفع ضريبة صراعهم القديم الجديد في كل مرة من مستقبل وجوده و مستقبل اولاده و مدينته و هذا الظلم كان و مايزال القشة التي قسمت ظهر كل اليمنيين الذي تلوثت ايديهم في قتل و دمار و خراب عدن ولن يترك الله لهم عدن وقد سفكت ايديهم جميعا الدماء فيها فلعنة عدن مازالت تطاردكم و تلاحقكم جميعا ان لم تعتذروا لاهلها و تسلموا ابناء مقاليد و حكم مدينتهم .
اي مفاوضات دون اشراك ابناء عدن هي مفاوضات فاشلة لن تفيد اي طرف جنوبي لانها غير عادلة و غير قانونية فصاحب الحق مغيب ولن تجتازوا اي اتفاق بينكم ياابناء الجنوب وانتم واهمين في نجاح اي مفاوضات دون وجودنا معكم وواهم من سيدعمكم بل تغيب ابناء عدن يعني استمرار صراعكم حول السلطة و قتلكم لبعضكم بعضا و تدمير عدن و مستقبل وجودها ووجودكم …

اللهم اني بلغت اللهم فاشهد

انتهى الكلام …

ذكرى المصفري الصبيحي

 

 

 

قد يعجبك ايضا