انتهاء أزمة وائل كفوري وطليقته بعيدًا عن المحاكم

134

 

 

صحيفة عدن الخبر – وكالات

 

 

وقع الفنان اللبناني وائل كفوري، تسوية مع طليقته أنجيلا بشارة، أنهت النزاع القائم بينهما بعيدًا عن ساحات القضاء، وفق مصدر مقرب من الزوجين السابقين.

وتضمنت التسوية، التي حضرها النائب اللبناني هادي حبيش، وكيلًا عن كفوري، تعهدًا بعدم الحديث أو التعرض لوائل كفوري، من جانب طليقته سواء بالسلب أو الإيجاب، بعد أن حقق كل طلباتها.

وتعهد كفوري، بحسب المصدر، برفع قيمة النفقة لطليقته وتأمين المبلغ لها بداية كل شهر، على أن يُسلَّم نقدًا أو يودَع في حساب طليقته البنكي، بالإضافة إلى النص على أن يُوفر منزلًا يتضمن جميع المفروشات والمستلزمات المنزلية، بما يؤمن حياة كريمة لطليقته.

 

وتواصلت ”إرم نيوز“ مع المحامي اللبناني أشرف الموسوي، بصفته وكيلًا عن بشارة، وقد أكد أن التسوية تمت بنجاح بين الثنائي، رافضًا التعليق أو التصريح بخصوص التسوية التزامًا بما نصت عليه التعهدات.

وارتبط وائل كفوري بأنجيلا بشارة عام 2011، وأثمر زواجهما عن ابنتين هما ميشال وميلانا.

وحرص كفوري على إبعاد حياته الشخصية عن الكاميرات، لكن مع إعلان طلاقهما قبل شهور اشتعلت الصراعات بينهما في ظل اتهامات وجهت إليه بعدم دفع النفقة لابنتيه ومصاريف طليقته، في رد فعل منه على رفض الأخيرة السماح للطفلتين بلقائه.

 

قد يعجبك ايضا