جيرارد بيكيه مهدد بالإيقاف في مباراة الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة

122

 

 

صحيفة عدن الخبر – وكالات

 

 

 

ذكرت تقارير صحفية إسبانية أن المدافع جيرارد بيكيه لاعب نادي برشلونة مهدد بالغياب عن مباراة الكلاسيكو أمام ريال مدريد يوم 26 من الشهر الجاري، في الجولة العاشرة من الدوري الإسباني على ملعب كامب نو.

وحصل بيكيه على بطاقة صفراء في مباراة برشلونة وضيفه إشبيلية، الأحد، في الدقيقة 78. وقالت صحيفة ”ماركا“ إن بيكيه تعمد الحصول على بطاقة صفراء ليغيب عن مباراة إيبار يوم 19 أكتوبر للإيقاف، ويشارك في مباراة الكلاسيكو المرتقبة أمام ريال مدريد يوم 26 أكتوبر.

وأضافت ”ماركا“ أن بيكيه تعمد ركل الكرة في المدرجات وهي خارج حدود الملعب، ما أجبر الحكم ميغيل أنطونيو لاهوز على إشهار البطاقة الصفراء في وجهه، لتكون تلك البطاقة هي الخامسة لبيكيه في مشوار الليغا هذا الموسم، ويغيب على إثرها عن مباراة إيبار

 

في حين أشارت شبكة ”ديفنسا سنترال إلى أن لجنة المسابقات الإسبانية ستشاهد اللقطة من جديد، وفي حال ثبت تعمد بيكيه الحصول على البطاقة الصفراء ستقرر لجنة المسابقات إيقاف اللاعب مباراتين، بالتالي فإنه سيغيب عن مباراة إيبار ثم ريال مدريد.

وحال قرار لجنة المسابقات إيقاف بيكيه فإن ذلك يشكل ضربة قوية لبرشلونة ومدربه إرنسيتو فالفيردي، حيث يغيب صاموئيل أومتيتي للإصابة، ورونالد أراخو للإيقاف.

كما قد يغيب الفرنسي عثمان ديمبلي بعد أن قال للحكم ماتيو لاهوز أنت سيئ، سيئ جدًا، ليقرر الحكم طرده في الدقيقة 87.

وبيكيه، البالغ من العمر 32 عامًا، لعب في 35 مباراة ضد ريال مدريد، خرج فائزًا في 18 مباراة، مقابل 9 تعادلات وخسائر، وقد سجل هدفين وصنع هدفين كذلك، وفي 35 مباراة ضد ريال مدريد حصل بيكيه على 11 بطاقة صفراء

وسجل ميسي، البالغ من العمر 32 عامًا، هدفًا رائعًا في المباراة التي جمعت برشلونة وضيفه إشبيلية، في الجولة الثامنة من الدوري الإسباني، ليفوز النادي الكتالوني 4/0، ويرتقي إلى وصافة ترتيب الدوري الإسباني، بفارق نقطتين عن غريمه التقليدي ريال مدريد، متصدر جدول ترتيب الليغا، ولم يخسر إلى الآن.

والهدف الذي سجله ميسي على إشبيلية هو الأول له مع برشلونة منذ بداية الموسم، والأول منذ هدفه على فالنسيا في نهائي كأس ملك إسبانيا الموسم الماضي، حيث استمر غياب ميسي 133 يومًا، بتاريخ 25 مايو/أيار الماضي، أما آخر هدف رسمي له بشكل عام فكان يوم 20 يونيو/حزيران مع الأرجنتين في مرمى باراغواي في دور المجموعات بكوبا أمريكا.

وكتب ليونيل ميسي سطرًا جديدًا في تاريخ النادي الكتالوني بهدفه في مرمى إشبيلية أمس الأحد، بعدما أصبح أول لاعب يسجل في 16 موسمًا متتاليًا في الدوري الإسباني خلال القرن الحالي.

وقالت شركة ”أوبتا“ للأرقام الإحصائية الخاصة بالليغا إن ميسي بات أول لاعب في تاريخ برشلونة يسجل في 16 موسمًا متتاليًا في المسابقة.

كما أن هذا الهدف هو رقم 100 لميسي من خارج منطقة الجزاء مع برشلونة في كافة المسابقات، بينها 43 هدفًا من ركلة حرة مباشرة.

وشارك ميسي في 5 مباريات مع برشلونة الموسم الحالي، علمًا أنه الهداف التاريخي للنادي الكتالوني بتسجيله 604 أهداف في 692 مباراة، وهو الهداف التاريخي كذلك للدوري الإسباني برصيد 420 هدفًا في 455 مباراة.

ولم يفز إشبيلية على برشلونة على ملعب كامب نو منذ ديسمبر/ كانون الأول من العام 2002، عندما انتصر بنتيجة 3/0.

والتقى برشلونة وإشبيلية 34 مرة في الدوري الإسباني منذ موقعة 2002، حيث أقيمت 17 مباراة على كامب نو وشهدت فوز برشلونة 15 مرة مقابل تعادلين فقط.

 

وعلى ملعب رامون سانشيز بيزخوان حقق برشلونة 9 انتصارات و5 تعادلات، بينما سقط 3 مرات فقط.

وخسر إشبيلية في آخر 7 مباريات خاضها أمام برشلونة على ملعب كامب نو في جميع المسابقات، سجل برشلونة فيها 21 هدفًا واستقبل 8 أهداف فقط.

ويتصدر ريال مدريد جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 18 نقطة مقابل 16 نقطة لبرشلونة في المركز الثاني.

 

قد يعجبك ايضا