#جمال_الزوكا يكتب.. اتفاق جدة بين الانتقالي والحكومة الشرعية.. هو تقاسم نفوذ بين السعودية والامارات في المناطق المحررة.

105

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) مقالات

 

 

بهذا الاتفاق ينهي التحالف العربي عملياته العسكرية في اليمن، وليس كما يروج له الاعلام الخليجي بان الغرض من هذا الاتفاق هو توحيد الجهود ورص الصفوف في مواجهة مليشيات الحوثي! فالحوثي قد حسم ألمعركة بالضربة القاضية لمنشئات بقيق النفطية بطائراته المسيرة في المملكة! بل لتقاسم النفوذ بين الشريكين الرئيسيين في المناطق المحررة بما يخدم مصالح الحليفين دون مراعاة لأي مصلحة وطنية لعملائهم في تلك المناطق.

ولان فصل الجنوب كان على رأس أولويات التحالف العربي حال فشل عاصفة الحزم من أول ساعة حرب، كان لابد من هذة الاتفاقية التي تستطيع عن طريقها كل دولة ترتيب أوضاع عملائها في الحكومة الجديدة وهذا ماسيحصل.

لكن الجنوب المنفصل سينقسم على إثنين، قسم سعودي يمثل حصة الجنوب في حكومة الكفاءات أبناء أبين وشبوة وحضرموت والمهرة، وحصة الشمال أبناء الجوف ومأرب. .وآخر إماراتي، يمثل حصة الجنوب أبناء عدن والضالع وردفان والصبيحة وجزء من أبين( يافع)، وحصة الشمال طارق وحلفاؤه من الشماليين، اذا رضي بهذا التقسيم..ولكن فصل الجنوب سيجبره!

تقسيم الجنوب على هذا النحو يفصل بين طغمة المثلث وزمرة ابين وشبوة ولكن بما يخدم مصالح السعودية والامارات على نحو أفضل.

ولا على اعضاء الانتقالي في مناطق النفوذ السعودي سوى إقتفاء أثر صالح فريد وبيع المحطة بقرص روتي قبل أن يفوتهم القطار! فإنتصار الانتقالي سيكون في مناطق النفوذ الاماراتي فقط ، ولان التسابق على العمالة سمات نضال المرحلة! على الجميع أن يحجز مقعده في المكان المناسب لدوره كعميل قبل فوات الأوان.. الساعة بخمسة جنيه والحسابة بتحسب!

تروكم خجفتونا بنهيق النضال..وضيعتوا عيال الناس ع الفاضي!

# جمال_ الزوكا
الثلاثاء 29 إكتوبر 2019

 

 

 

قد يعجبك ايضا