إيران تعيد طرح مبادرة ”هرمز للسلام“ بشأن حرية الملاحة

101

 

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) وكالات

 

 

أعاد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الثلاثاء، طرح مبادرة ”هرمز للسلام“ التي أعلنها رئيس بلاده سبتمبر/أيلول الماضي، لتحقيق حرية الملاحة البحرية في مضيق هرمز.

جاءت تصريحات ظريف خلال كلمته أمام اجتماع لجنة الشرق الأوسط لمؤتمر ميونخ الأمني بالعاصمة القطرية الدوحة، حيث أكد أن اندلاع حرب في المنطقة ليس في صالح أي جهة.

ونقلت وكالة أنباء ”مهر“ الإيرانية عن ظريف قوله: ”أدعو إلى مبادرة لبناء الثقة بين دول المنطقة تحت اسم مبادرة هرمز للسلام؛ لأن الحرب لن تفيد أحدًا“.

 

وتهدف مبادرة ”هرمز للسلام“، وفق كلمة روحاني أمام الأمم المتحدة مؤخرًا، إلى ”تعزيز الاستقرار لجميع سكان منطقة مضيق هرمز، وتعزيز التفاهم المتبادل والسلمي، وإقامة علاقات وديَّة بينهم في مجالات الطاقة والأمن وحريَّة الملاحة والنقل الحر للنفط وغيرها من الموارد من وإلى مضيق هرمز وبعده“.

يأتي ذلك بعدما احتجزت إيران عددًا من السفن النفطية في الخليج العربي، كما اتهمت بمحاولتها التأثير على إمداد النفط، ردًا على عقوبات أمريكية.

وفي سياق آخر، أشار ظريف إلى أن ”أي اتفاق جديد بشأن البرنامج النووي الإيراني يجب أن يضمن مصالح جميع الأطراف“، قائلًا: إن ”الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لا يمكنه فرض اتفاق من طرف واحد على إيران“.

وتسبب انسحاب الإدارة الأمريكية في مايو/أيار 2018 من الاتفاق النووي مع إيران وإعادة فرض العقوبات الصارمة بأزمة اقتصادية ومعيشية لإيران، التي تطمح بإنعاش اقتصادها ورفع الحظر عن أموالها المجمدة في المصارف الأجنبية.

 

 

قد يعجبك ايضا