تفاصيل جديدة في واقعة ”شهيد التذكرة“ بمصر

122

 

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) وكالات

 

 

أصدر النائب العام المصري، المستشار حماده الصاوي، بيانًا منذ قليل، بشأن الواقعة المعروفة إعلاميا ب“شهيد التذكرة“ التي أثارت جدلًا واسعًا خلال الساعات الماضية، حيث أمر بحبس المتهم ”مجدي إبراهيم محمد“رئيس القطار 934 بهيئة السكة الحديد، 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهامه بمقتل شخص وإصابة آخر.

وأكد البيان أن تحقيقات النيابة العامة كشفت، عن استقلال المجني عليهما ”محمد عيد “ و“أحمد سمير “ عربة رقم 4 بالقطار سالف الذكر، حال توقفه بمحطة طنطا مسافرين إلى القاهرة دون تذكرة أو تصريح، ولذلك استوقفهما المتهم بعد علمه بعدم امتلاكهما ثمن التذكرة والغرامة، حيث فتح باب القطار وخيرهما بين الدفع أو التقديم بطاقتي لتحقيق شخصيتهما وتحرير محضر الواقعة أو النزول من القطار.

وأضاف البيان: حال مرور القطار بمحطة دفرة القديمة بسرعة اختلف الشهود على تحديدها، قفز المجني عليه ”أحمد سمير“ وأصيب بكدمات بمواضع متفرقة من جسده، ولحق به ”محمد عيد“ حيث أمسك بمقبض باب القطار ثم سقط أسفله، وقام ركاب القطار بإبلاغ النجدة، وأمرت النيابة العامة بضبط واحضار المتهم لاستجوابه.

 

وتابع البيان الصادر من النائب العام، أن المتهم أنكر الاتهامات المنسوبة إليه، وادعى أن القطار توقف ثم بدأ في السير قبل قفز المجني عليهما بسرعة منخفضة وأنه حاول منعهما من ذلك، وكانت النيابة ناظرت جثمان المتوفي إذ تبين انفصال رأسه عن جسده، وسألت المصاب أحمد سمير وشهود عيان على الواقعة.

وأمر النائب العام، بندب أعضاء من نيابة الأقصر لسماع أقول 3 شهود بمطار الأقصر قبل مغادرتهم البلاد، حيثت تضاربت أقولهم حول القضية، وندبت النيابة الطب الشرعي لإجراء الصفة التشريحية، للمتوفي وتوقيع الكشف الطبي الشرعي على المصاب.

قد يعجبك ايضا