اللواء الركن/ صالح البكري يعقب على ما تناولته بعض الأقلام المأزومة

228

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) خاص

لحج / فؤاد داؤود / خاص

 

 

عقب وكيل أول محافظة لحج اللواء الركن/ صالح أحمد حسين البكري في منشور له على المنشور الموجه ضده زيفٱ و بهتانٱ و الذي تناولته بعض الأيادي المأجورة المأزومة و المدفوعين من قبل بعض الخصوم السياسيين التابعين لحزب الإصلاح و عصاباته الأحمرية و الذين يحاولون النيل من الشرفاء و المخلصين لتراب هذا الوطن و لا سيما في ذلك التوقيت المحوري الذي ستترتب فيه أمور كثيرة و ستضع فيه النقاط على الحروف حد وصفه
و قال اللواء الركن/ صالح أحمد البكري في تعقيبه أن ما نشر هو كذب و محض افتراء و هرطقات جوفاء من الدجل و الأباطيل التي لا أساس لها من الصحة و لا تمت إلى الحقيقة بصلة

و أوجز اللواء الركن/ صالح أحمد البكري الحقيقة المنطقية المطلقة حول موضوع المنشور الذي حاولت بعض الأقلام الرخيصة قلب الحقائق فيه لغرض التشويه و التدليس على الرأي العام بأساليبهم الملتوية القذرة لأمر في نفس يعقوب … حيث أن الحقيقة تكمن في الآتي : –

– أن باراس عليه مبلغ مالي و مسند عليه و موقع أمام نائب مدير أمن لحج العقيد/ علي أحمد عامر و مدير مكتب مدير الأمن في المحافظة و أكثر من ستة شهود على أساس أن يقوم بتسديد ما عليه خلال مدة أقصاها أسبوع واحد من يوم التوقيع إلا أنه تنصل عما التزم به و تخلف و تهرب عن السداد .. و قد أعطيت له الفرصة تلو الأخرى إلا أنه ظل متعنتٱ و متهربٱ و رافضٱ للسداد .. الأمر الذي جعل بعض المشائخ من إخواننا في شبوة يتدخلون في هذا الشأن و اضطلعوا على كل البراهين الدامغة التي تدين المذكور و قد حاولوا إقناعه بدفع ما عليه و لكنه ظل على عناده رافضٱ لتسديد ما عليه
و أشار وكيل أول محافظة لحج اللواء الركن/ صالح أحمد البكري في تعقيبه بالقول: أن هذا فيما يخص ما عنده من مبلغ مالي .. أما بالنسبة لما تعرض له محله من تكسير فليس لنا علاقة به من قريب أو بعيد … موضحٱ أن المذكور له مشاكل كثيرة مع عدد من الخصوم المتنازعون معه حول الأرض التي بنى عليها و الكائنة في جولة الكراع و الكل يعلم بهذه المسألة و على من يكتب أن يتحرى الدقة و المصداقية فيما يخوض فيه
و أفاد الوكيل الأول للحج اللواء صالح البكري : أن المذكور و المعروف أيضٱ لدى الكثيرين بسمسار الأراضي أنه يعرف الطرف الداعم له و الذي يسعى لتشويهنا و تشويه رجال الأمن الشرفاء الأوفياء و هو ذاته من ساعده على صرف الأرض في الوقت الذي يوجد فيه توجيه رئاسي بمنع الصرف و كذا قرار للمكتب التنفيذي في المحافظة ..
و قال البكري أن هذه هي الحقيقة الأكيدة لمن أراد أن يعرفها و الله المستعان على ما يصفون .

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا