اعتبرت بأن القضية قضاء وقدر .. *أسرة الطفل المتوفي «وسيم أحمد محمد عمير» تؤكد عدم صلة الشيخ مهدي العقربي ومرافقيه بمقتل ولدها*

117

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) عدن

عدن / المكتب الإعلامي

 

 

أكدت أسرة الطفل المتوفي وسيم أحمد محمد عبدالله عمير عدم صلة شيخ منطقة بير أحمد بالعاصمة عدن الشيخ مهدي العقربي بقضية مقتل ولدها معتبرة ان الوفاة كانت قضاء وقدر وان لا صلة للشيخ العقربي او أي احد من اقاربه في القضية لا من قريب ولا من بعيد .

وجاء إعلان أسرة الطفل وسيم أحمد محمد عبدالله عمير الذي توفي الشهر قبل الماضي في منطقة الحسوة بطلق ناري مجهول بتبرئة الشيخ مهدي العقربي وأقاربه ومرافقيه من هذه القضية خلال وثيقة رسمية تم التوقيع عليها يوم الاثنين 12 نوفمبر الجاري 2019م من قبل الشيخ محمد عبدالله عمير عقب لقاء جمعه بالشيخ مهدي العقربي بحضور عددا من الشخصيات والوجهاء.

وجاء في سياق الوثيقة التي وقعت بحضور عدد من شيوخ المنطقة يتقدمهم الشيخ عبدالله امطلي والشيخ صالح علي احمد والشيخ جعبل محمد العبيدي والشيخ علي محمد عبدالله انه ” في يوم الاثنين 12 نوفمبر 2019م قام الشيخ مهدي سالم صالح العقربي بالجلوس مع الوالد الشيخ محمد عبدالله والد والد المرحوم وسيم أحمد محمد عبدالله عمير وقد تم خلال اللقاء اعتبار موضوع مقتل الطفل سليم قضاء وقدر وان الشيخ مهدي سالم صالح العقربي أو أحدا من اقاربه أو مرافقيه ليسوا متهمين ولم يسبق لأسرة الطفل وسيم إتهام الشيخ بهذه القضية أو أحد أقاربه أو مرافقيه ” .

وجددت الوثيقة التأكيد بأن الشيخ مهدي العقربي بريء من أي إتهام من قبلهم في هذه القضية ، كما تطرقت بالإشارة إلى إن الشيخ مهدي العقربي سبق وأبدى تجاوبا كبيرا للتعاون مع الأسرة إنسانيا واخلاقيا وبصفته شيخ المنطقة وليس له علاقة بمقتل ولدهم “.

وختمت والوثيقة بالتأكيد بأن هذا الإجراء يعتبر براءة للشيخ مهدي سالم صالح العقربي ومرافقيه وأقاربه من أي إتهام بهذه القضية .

مكتب إعلام الشيخ مهدي العقربي شيخ مدينة بئر أحمد بالعاصمة المؤقتة عدن
الجمعة ١٥ نوفمبر ٢٠١٩م

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا