في طريقها إلى مدينة عدن.. 40 مدرعة ومعدات عسكرية سعودية تصل شبوة

122

 

 

صحيفة {{عدن الخبر}} — خاص

 

 

وصلت قوة عسكرية سعودية، أمس لسبت، إلى مدينة عتق مركز محافظة شبوة (جنوب اليمن) تتكون من عدد من المدرعات والمعدات العسكرية المختلفة. بحسب ما نقلت وكالة “الأناضول

وقال مصدر محلي “إن أكثر من 40 مدرعة ومعدات عسكرية مختلفة وصلت إلى “عتق” عاصمة محافظة شبوة، في إطار عملية التموضع المتفق عليها مؤخرا بين السعودية والإمارات”.

وأضاف المصدر “أن أرتال القوة العسكرية ستواصل سيرها باتجاه أبين ثم العاصمة المؤقتة عدن، للالتحاق بقوات الحماية الرئاسية”.

وقبل شهر من الآن وصلت إلى عدن، دفعتان من القوات العسكرية السعودية عبر سفينة رست بميناء المدينة، وعلى متنها مئات الجنود والضباط السعوديين، وعشرات المدرعات والمعدات العسكرية.

وفي وقت سابق، انتشرت قوات سعودية في بعض المواقع الاستراتيجية المهمة في عدن، بينها (المطار، والميناء، وقصر معاشيق الرئاسي).

وأمس استقبل رئيس الوزراء معين عبد الملك، في العاصمة المؤقتة عدن، قائد قوات التحالف العميد مجاهد العتيبي. وتطرق اللقاء، إلى الوضع العام والأمن في مدينة عدن، والدور التكاملي للحكومة والتحالف في ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار وتحسين الخدمات الاساسية للمواطنين، على ضوء اتفاق الرياض الموقع مع المجلس الانتقالي.

كما عقد قائد التحالف لقاء مماثل مع رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي المدعوم من أبو ظبي، الذي وصل أول أمس إلى مدينة عدن قادماً من الإمارات، بعد نحو شهر من توقيع اتفاق الرياض مع الحكومة الشرعية.

وفي أغسطس الماضي اندلعت معارك عسكرية بين قوات الحكومة الشرعية، وميلشيات الانتقالي والتي انتهت بسيطرة الانتقالي على عدن، وعقب ذلك دعت الرياض إلى جمع الطرفين المتنازعين، ودارت مفاوضات انتهت بتوقيع اتفاق الرياض.

وتضمن الاتفاق عودة الحكومة إلى عدن، والشروع في دمج كافة التشكيلات العسكرية في إطار وزارتي الدفاع والداخلية، وتشكيل حكومة كفاءات سياسية بمشاركة الانتقالي، فضلا عن ترتيبات عسكرية وأمنية، لكن يبدو ان التنفيذ متعثر في ظل تبادل الإتهامات.

قد يعجبك ايضا