ذكـرى المصفـري الصبيحـي تكـتب.. سلموا اليمن لدول الخليج وكفى المسلمين شر القتال ..

122

 

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) كتابات حرة

 

 

 

 

بآي حال جئت ياعيد … ابكي من فيك وطن وآمال ضاعت مع الرياح أو اب لا اعرف له قبر او شهداء كان حلمهم وطن للجميع …! وهل يحلوا لنا ان نحتفل ونحن من أضاع هذا اليوم العظيم وبعد 52 عاما من عمر مدينتنا عدن بل ومن عمر الجنوب لنآتي اليوم لنبيع للشعب الوهم ونغني للعيد ..
أن اعياد الاستقلال لا تحتفل بها الشعوب التعيسة و الجاهلة والغبية بل تحتفل بها الشعوب الحرة التي احترمت تضحيات شهدائها و مناضليها وتخرج كل عام عن بكرة ابيها لتقدم واجب الشكر والثناء لقادة و شهداء و مناضلين رحلوا إلى ربهم بعدما قدموا الواجب وبكل أمانة في اوطانهم واسسوا فيه نظام ديمقراطي تعددي يتساوى افراد المجتمع فيه فلا لأحد فضل على الآخر.. رحلون بصمت بعدما حرروا اوطانهم بضجة … هولاء هم القادة الذين وجدوا شعوب نحترمهم و تخرج وتزين قبورهم بالورود بعدما تركوا بصمات عظيمة في اوطانهم واسسوا فيها الأنظمة الديمقراطية القادرة على حماية الشعوب وحقوق كل فرد منهم في كل زمن ومكان وتحت لواء الدولة العادلة والمنصفة لكل فردا في المجتمع و يعرف المرء فيها ماهي حقوقه و ماهو واجبه ومسؤوليته في الوطن …؟
نحن غير هذة المجتمعات ولذلك استقلالنا في 1967 تم التحايل عليه و تمت سرقته و تم اغتصابه و اغتيال الشرفاء والقادة الحقيقين و هم صناع الاستقلال …الذين تم التنكيل بهم فمنهم من اغتالوه و منهم من اسروه حتى الموت و منهم من طرد من الوطن و سلم بيته واملاكه ومنهم من شرد لشمال اليمن وبعدها للخارج ومنهم من عدبوه حتى فقد عقله ومنهم من لم يستطيع تحمل تعذيبهم فوقع لهم و غير مباذئه و مشى على اهوائهم … و منهم من مات قهرا … اذا من تبقى من صناع الاستقلال و هولاء لم يصنعوه بل سرقوا النصر واتت بهم الاستخبارات الخارجية وركبوا فوق ظهر الشرفاء و شوهوا التاريخ و حرفوه و صنعوا لانفسهم مجد مزيف اوهموا فيه جيل كامل و مانحن فيه الا ذليل على الخدعة الوطنية التي سمموا بها أفكار الشباب والطلائع …هولاء القادة هم من باع الجنوب للخارج ولم يمثلوا يوما إرادة الجنوب و طموح شعب الجنوب وادخلوا عدن في خلافات وصراع و معارك تسببت في مغادرة الرأس المال الوطني والأجنبي و كل التجار والعقول العدنية والأجنبية و غادرتنا الحضارة واستوطن عدن الجهل والإرهاب و النعراث والإحقاد واطماع القرية الحقيرة ضد مدينة النور عدن و هكذا عاشت عدن و عاصرت صراعهم و شهدت جرائمهم و دبحهم وتآمراتهم على بعضهم من اجل تلبية رغبات الكفلاء الاتحاد السوفيتي و امريكا عبر القوى اليسارية و الرجعية العربية … واما الضحايا فكانوا اهل عدن وشعب الجنوب … لذلك علينا أن نخجل اليوم من انفسنا فلا نحن حافظنا على استقلال ولا نحن انهينا صراعنا والي هو في الأساس صراع الارتهان للخارج و الدفاع عن الكفيل و مصالحه في الوطن …
اذا علينا أن نعترف أن الوطن والجنوب بالذات ما يزال مختل و محتل و منتهك ففي الشمال احتلال ايراني و في الجنوب سعودي و اماراتي و خلف كل هولاء المحتليين الصهيونية وحرب الثروات والإسلام السياسي ..لذلك وبكل آمانه علينا اولا ان نعتذر لشهداء الاستقلال ونقول لهم المعذرة منكم و يؤسفنا ان نقول لكم ان الوطن ما يزال محتل و في عهدكم كان محتل من دولة واحدة هي بريطانيا التي لا تغيب عنها الشمس واما اليوم فنحن محتلين من دول تغيب عنها الشمس وأخرى لا شمس فيها بالمرة …!
علينا أن نكون ايضا صادقين و من باب الأمانة الوطنية والأخلاقية ان نعترف بما أساء إليه الفاشلين في عدن وان سبب دمار و ضياع وانتهاك استقلال عدن هم الخونة و الذين قادوا عدن بعقل جاهل و اسسوا فيها ثقافة الغاب …و علينا أن نكون صادقين مع شعبنا ان الوطن ما يزال مستعمر وان الشعب في الجنوب مازال بين صراع ( الطغمة والزمرة ) ابين الضالع يافع شبوة …وان الشعب قد هلك وان الله اكرمنا ببلد فيها من الخيرات الكثير والكثير ولكن فوق أرضها قد اورثنا لقطاء وانصاف رجال اضاعوا عدن والجنوب مايزالون من اجل مصالحهم و من اجل أسيادهم يقطعون هذا الجنوب الطيب و يوجعون عدن في كل لحظة و الكل صامت يتفرج ومنتظر فقط متى يتفقون و متى سينتهون جماعة الزمرة والطغمة و كآن شعب الجنوب مرهون فقط بهم و كآن المستقبل و الكرامة لن تآتي الا بهولاء العبيد و كآن الوطن وطنهم وبقية الجنوبيين مجرد جمهور متفرج ..!!!
عدن اليوم وفي عيد استقلالها يستعمرها مستعمر سعودي و اماراتي و هم اخوة لنا ونحن لا نعترض على وجودهم ولكن نعترض على سياستهم الغبية فقد اختارت كل دولة منهم عبيد الجنوب لذلك هم يخسرون و يسقطون في كل مرة و يتورطون في أخاديد ذو نواس التي لا تشبع ضحايا و سوف تحرق الجميع …
اظن ان خمسة سنوات مند معارك الجنوب مع الحوثة اكتشفنا مدى حجم الفشل والسقوط التي قدمتها الأطراف الثلاثة إيران والإمارات والسعودية وهي دول غنية كان ممكن تؤثر في العملية السياسية في الصلح بين الاخوة و يساعدونا في استخراج ثرواتنا والنهوض باليمن و نعيش اخوة مسلمين و جيران مسالمين ولكن يبدوا انهم واجهوا معارضة داخليه و خارجية غير عادية ضد وجودهم في اليمن لذلك حولوا اليمن إلى قندهار قتل واغتصاب وتدمير و خراب ، كل هذا حتى يوصلونا معهم لحقيقة واحدة وهي عليكم ياابناء اليمن ان ترضوا بنا في اليمن معكم فبلدكم يا اهل اليمن غني بخبرات انتم لا تعلموها وقد تتفوقون علينا و يتم الدوس علينا من قبلكم مستقبلا و تنهضوا و تدفنوا نهضتنا…!!!
نحن ياابناء السعودية والإمارات قد عشنا معكم و نهضنا بكم و ابرياء من احقادكم وظنونكم و نحب لكم الخير ولكن للاسف هي وصية جدهم سعود الاعظم الذي اوصاهم بعدم استقرار اليمن ففي جوع اليمن صمام امان للمملكة وفي غنى اليمن دمار لها … ويبدوا انهم صدقوا قوله و نفدوا الوصية …اما الشيخ زايد يرحمه الله فكلنا كان يسمع عن وصيته في مساعدة اليمن وحب اليمن وهو القائل من ليس من اليمن فهو ليس بعربي .. ولكننا لا نعلم اذا كانت هناك توصيات أخرى منه لا نعلمها …!
سوف أدخل في الموضوع فقد ملينا الكلام و علينا أن نكون جادين واقول للتحالف ..انتم عضوين فقط في مجلس الخليج العربي ولستم وحدكم في هذة المنظومة الخليجية واليمنيين الي متحالفين معكم هناك يوجد اضعافهم متحالفين مع قطر والكويت وعمان ومرحب بهم …لذلك انا نصيحتي لكم و خدوها مني نصيحة قبل ان تنتهوا في اليمن و تقابلوا مصير الانضول … وانا هنا سآتكلم عن الجنوب فقط .
اولا .. على التحالف ان يعرف ان الصراع في الجنوب اساسة طائفتين و منطقتين تقاتل بعضها وتسحل بعضها مند 52 عام وأكثر لآجل السلطة وما قحطان الشعبي الا الذئب الأبيض الذي قتل يوم قتلت عدن وكان مجرد ورقة مؤقته اختاروها لتبرير كذبة الاستقلال على الشعب في الجنوب واستيعاب كثير من المغفلين في عدن والصبيحه وحضرموت والمهرة و شبوة في الالتحاق بهم و اتضح الأمر جليا عندما قتلوا عبداللطيف الشعبي غدرا و زجوا بآبن عمه الرئيس قحطان المعتقل حتى فقد عقله وبعدها قتلوه دون أي احترام أو تقدير لتضحيات الصبيحه ولا لشهداء الصبيحه ولا حتى للذين كانوا معهم في الحزب الاشتراكي اليمني من ابناء الصبيحه .
ثانيا .. نحن يا دول التحالف ضحايا هذة الطائفيين الزمرة و الطغمة وهم جواسيس لكم مند الاستقلال ولبريطانيا وانتم تعلموا ونحن نعلم ! وانتم من تحركون هذا الصراع القديم والجديد و مازلتم..! والنهاية انتم تخسرون واليمن يخسر .
ثالثا … يا دول التحالف نحن نعلم مدى حجم اطماعكم في اليمن و مخططاتكم في احتلالها واستغلال مواردها و قيادتها ونحن هنا وبعد 52 عاما ، نقر لكم بالنصر علينا فقد جعلتم في كل بيت جاسوس على الوطن .. و لكن أيضا اقول لكم انتم لا تمثلون الخليج العربي الاصيل بل تمثلون انفسكم…!
رابعا … نحن وانتم عرب و مسلمين ولا ضرر ان تستفيدوا من ثرواتنا ولكن عليكم ان تعلموا مقابل هذة الاستفادة سيكون بيننا وبينكم دين الله الواحد الذي يجمعنا والعدالة والأصل والروابط الأسرية …
انتم هدفكم ثرواتنا و تعلمون انها عظيمة فوق ماتملكون ونحن لن نمانع ان تشاركونا فيها ليس من ضعف ولكن من إقرار ان الشعب اليمني هو شعب عربي و خيرات اليمن من حق كل عربي فقط تحترموا انفسكم ، انتم أمام شعب مسلم وقومي اصيل لن يتوانى عنكم ولو ظل فيه طفل واحد وانتم عرب وأخوة لا نرضى لكم السقوط وهذا الانتحار الذي تقدمون عليه …واليمن واهله في مقام اهلكم ولكنه رضيتوا لآهلكم الهلاك و اصبح اليمن في إعداد الميت سريريا … و لذلك ماذا تستفيدون من بقاءه في هذا الوضع الذي لن يفيدكم في شئ فهذا شعب عظيم وولاد بالرجال والغيوريين فلا انتم ستحييون في اليمن حياة مكرمة ولا الشعب اليمني سيرضى ان تنهبوه و سوف يقاتلونكم لآخر نفس … إذا اسآلوا انفسكم لماذا كل هذا … لا انتم استفدتوا منا ولا عشتم ولا نحن عشنا…؟
خامسا … اقترح عليكم و ضمن الفائدة المشتركة والأخوة و الأصل الواحد والدين الواحد ان نعمل اتفاق شراكة ينقدكم من وحشية عملائكم ووحشية شرفاء اليمن وينقد الشعب اليمني من حروب و مآسي وصراعات لم يعد يتحملها وينقد بلادكم من مصائب قادمة لا تقدرون عليها ولن تفيقوا منها ابدا ..!
سادسا نوافق نحن ابناء الجنوب ان تشاركونا ياابناء الخليج الثروة والأصل والارض و لا ضرر من ذلك فآنتم اهلنا. وسوف نسلمكم الجنوب بحده و حديده ولكن ان نسلم الجنوب لكل دول الخليج وان نعيش معا في ظل الأنظمة والقوانين الخليجية وان نجعل من دستور عمان و الكويت مرجعا لنا جميعا … و نعلن اتحاد الخليج والجزيرة العربية و نسلم لكم الجنوب كالتالي ..
واحد …تستلم الكويت عدن ولحج وتكون المسؤولة عن التنمية والنهضة التعليمية و الثقافية والتجارية و تدير شؤون هذا الإقليم وتختار شخصيات مستقلة من ابناء عدن ولحج لا تاريخ لها مع حزب او مجلس او حراك ..و الكويت هي من تقود و تختار من تجده مناسب لها في قيادة عدن معها ويتم التخلص من كل المعسكرات و الاسلحة و تقسم ثروة هذة المنطقة بينها وبين شعب المنطقة ولا دخل لمنطقة أخرى بالكويت أو شعب اقليم عدن .
ثانيا … تعطى ابين للسعودية والبحرين و نفس ما تقدمه الكويت تقدمه السعودية والبحرين …
ثالثا … تسلم شبوة لقطر …
رابعا … تسلم حضرموت للامارات ..
خامسا … تسلم المهرة لسلطنة عمان مع جزيرة سقطرى …
وهكذا يتم إدارة جنوب اليمن وتقسم المصالح بين الجميع ..
واما عن شمال اليمن اقترح اولا طرد إيران منه و فورا والجلوس مع كل ابناء الشمال .. ابناء الشمال حكماء و اخوة لنا وعلينا دعمهم و تشجيعهم على ان يجلسون مع بعضهم وسوف يحلون مشاكلهم مع بعضهم وعندما يوصلون لحل بينهم ان الشمال ملك لكل اهله فلا لطائفة فضل على الاخرى وعندما يتفقوا ان اليمن ارض حرة لا دين ولا سياسة قد يفرق بين اهلها هنا سيتم ضمهم للجنوب أي لمجلس التعاون الخليجي، ولكن هنا سيختلف الأمر تشترك كل دول الخليج في إدارة الشمال ..
مثلا ان يتم إدارة تعز و الحديدة و البيضاء …لقطر و السعودية والامارات وعمان والكويت والبحرين و يتم تطوير هذة الاقليم عبر كل هذة الدول وعبر بنك خليجي يمني مشترك … والكل يديرها عبر مجلس خليجي يمني … وان يسافروا ابناء اليمن و يدخلوا الدول الخليجية التي تشرف عليهم و لهم حقوق مثل حقوق مواطنيها وعليهم واجبات نفس واجبات مواطنيها ، وبشكل اوضح انه يحق للعدني ان يدخل الكويت ويدرس فيها ويعمل فيها وان يتبادل معهم التجارة و على الكويت ان تقيم مشاريع مشتركة مع اقليم عدن بشكل خاص وفي الحديدة بمشاركة كل دول الخليج وان يكون نصيبها وربحها في اقليم عدن خاص بها و في الحديدة بالتقاسم مع دول الخليج الأخرى و اهل المنطقة ، و ان يتم عمل تؤامة اقتصادية وتجارية وسياسية وتعليمية بين اقليم عدن والكويت وهكذا ببقية المناطق اليمنية .. وهكذا ياابناء الخليج سيتكلم ابناءكم عربي و يتعلمون الشجاعة و سوف يآكلون من ثروات اليمن النقية من أسماك اليمن و فواكه اليمن و بن اليمن وعنب اليمن ومن الأصل الطيب سيتعلمون الكرم و الغيرة وسوف يستفيدون من أصالة هذا الشعب و يتعلمون كيف هي العزة ، و يرجعوا عرب اقحاح و اليمن لكل العرب ،و بعدكم ستطلب اليمن منكم ان تدعموا كل الاخوة العرب من خيراتنا ..فقط اتفقوا يا اهل الخليج و اخرجوا ثروات اليمن من اعماق الارض التي تختزنها… ففي ارضي خير سيجعلنا وانتم وكل العرب في عزة و كرامة و حرية و شموخ ،، اليس هذا اشرف من حياة نتقاتل فيها وها هي خمس سنوات مرت ما قتل صهيوني ولا امريكي ولا اوربي ولكن من يقتلون هم أبنائنا وأبنائكم وأصبحنا مشتركين في حياة فيها قتل ودمار و خراب و ضياع أوطان و أمة والمصيبة بعد كل هذا الدمار ستلتقون انتم وقادة اليمن في جهنم وبئس المصير…
لقد وضعت لكم رأي و فكرتي وانا وشرفاء اليمن والخليج سوف نكون في أول الصفوف …
فقط علينا أن نستحي ونخجل من انفسنا ومن رب هان عليكم و على اليمنيين ونصيحتي حافظوا على شباب الأمة الذين ترمون بهم يوميا للتهلكة وللقبور وأصبحت امتنا عاجزة عن حماية نفسها و اولادكم واولاد قادتنا في مساكنهم منعمين …الله يراقبكم ويرى اعمالكم واني لكم من الناصحين وكفى المسلمين شر القتال وشر جهنم فلا شهداء بيننا و بينكم الا شهداء نوفمبر 1967 غير كذا كذب على الذقون .
ذكرى المصفري الصبيحي
المانيا

 

 

 

قد يعجبك ايضا