أ. شــائع بـن وبـــر يكتب.. *بمناسبة اليوم العالمي للإيدز 1 ديسمبر .. نصائح شبابية !*

111

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) مقالات

*أ. شائع بن وبر*
*الأربعاء 4 ديسمبر 2019م*

 

 

صادف يوم الواحد من ديسمبر الماضي اليوم العالمي لمرض الإيدز ( فيروس العوز المناعي البشري ) حيث يؤدي هذا الفيروس إلى تدمير و تعطيل وظائف الخلايا المناعية و وفقاً لإحصائيات منظمة الصحة العالمية فقد لقي أكثر من 32 مليون شخص حتفه حتى الآن جراء هذا المرض القاتل .

فالوقاية من هذا الفيروس هو المحور الأساسي لكبح انتشاره مما جعلني اسلط الضوء على ظاهرتين منتشرتين في مجتمعنا حرمهما ديننا الإسلامي بشكل واضح فقد قال تعالى ( و لا تقربوا الزنى إنّه كان فاحشة و سآء سبيلا ) ( و لوطاً إذ قال لقومه أتأتون الفاحشة و أنتم تبصرون ⚪ أئنّكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم تجهلون )

فالزنا و اللواط مفتاحان للإصابة بهذا الفيروس ، لذا ينبغي على شبابنا الحذر من الوقوع في هذا الشذوذ و تجنب كل الوسائل المتاحة التي قد توصلنا إلى هذه الرذيلة فقد أصبحت في متناول اليد لدى أطفالنا و شبابنا مما جعلها بمثابة فخ يسرّع في الوقوع فيها .

فعلى أولياء الأمور مراقبة أبنائهم و تحمل مسؤولية تربيتهم و منعهم من مسايرة رفقاء السوء حتى لا يكونوا عرضة للوقوع في الرذائل و بالتالي الإصابة بهذا الفيروس .

كما إنّ الزواج المبكر و تيسيره من الحلول الأكثر طرحاً للوقاية من الزنا و اللواط و بالتالي الوقاية من هذا الفيروس .
لذا أحب أن أشيد بدور الجمعيات الخيرية التي تشرف على الأعراس الجماعية و تخفيفها من عباءة التكاليف الباهظة المعرقلة لتزويج شبابنا .

في الأخير على شبابنا الحذر ثم الحذر من الوقوع في تلك الرذائل التي قد تنهي حياتهم بخاتمة مسيئة علاوة على السمعة السيئة التي ستصبح تاريخ معيب يراود مرتكبها حياً و ميتاً في حال الإصابة بهذا الفيروس جراء تلك الرذائل .

*و دمتم في رعاية الله*

 

 

قد يعجبك ايضا