القاضي فهيم رئيس منظمة تجديد للتنمية الديمقراطيه في تصريح صحفي «الدورة السابعة» تأتي لمواكبة القضاء وللجرائم الحديثة والالمام بالاتفاقيات الدولية.

224

 

 

صحيفة ((عدن الخبر)) خاص

عدن خاص/ باسل الوحيشي.

 

 

 

اكد القاضي فهيم محمد حسن رئيس محكمة استناف محافظة عدن ورئيس مجلس منظمة تجديد للتنمية الديمقراطية في ختام فعالية ورشة العمل المقامة للنيابات حيث قال ان الورشة ضمن سلسلة متكاملة من الورش وهي السابعة ناقشت كثير من المحاور سبقتها ست ورش في مجال المخدرات الاتجار بالبشرية والجرائم الالكترونية والفساد وكلها جرائم حديثة تهدف هده الورش الى بناء قدرات القضاء سيما ان هناك اتفاقيات دولية عابرة للحدود خاصة وان اليمن دولة عبور وقضئاتنا تأخروا كثير عن مواكبة ويحتاجوا الى الالمام ودوران فصليه.

اضاف ان منظمةuNDpقدمت الدعم وكذلك مؤسسة مدى التي نظمت هده العملية ومنظمة تجديد التي قامت هدا العمل في عدن وتهدف الورش الى الاستفادة من الاتفاقيات الدولية الالمام وقال ان اكثر ١٢٠قاضي يستفيدوا من الورشة وكذلك ورشة تواميه في محافظة حضرموت وفي صنعاء وقد عملنا هدا على تاهيل ١٢٠من القضاة وتاتي الورشة السابعة الاستقادة القضاء من الاتفاقيات الدولية ودراستها ولالمام بها حتى يواكبوا التطور الحاصل في عالم الجريمة الالكترونيه والفسادوكذلك غسل الاموال بدعم برنامج الامم المتحدهuNDpوالتي اقيمت في الفترة من ١-٣ديسمبر ٢٠١٩م بتنظيم من مؤسسة دعم التوجه المدني الديمقراطي بالتسيق مع منظمة تجديد وقد تفاعل المشاركين في هده الدورة ولاستفادة منها

 

 

 

قد يعجبك ايضا